اغلاق

الاسير المحرر حمدونة: ‘قضية الأسرى العرب غائبة وبحاجة إلى تفعيل‘

طالب الأسير المحرر الدكتور رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات الجماهير الفلسطينية والعربية بإحياء يوم الأسير العربي، والذي يصادف 22 من نيسان من كل عام،


رأفت حمدونة - صورة من مركز الاسرى للدرسات

 وأضاف أن " احياء هذا اليوم يؤكد على حرية الأسرى العرب المتواجدين في السجون الإسرائيلية ممن شاركوا الشعب الفلسطيني فى كفاحه ضد الاحتلال ".
وأكد حمدونة أن " قضية  الأسرى العرب غائبة بحاجة إلى تفعيل،  وأن هنالك ما يقارب من  22 معتقلاً من الأسرى العرب فى السجون الإسرائيلية، يزيد عن معاناة الأسرى الفلسطينيين حيث الانقطاع الكامل عن الزيارات، والإحساس العميق بالغربة، بسبب وضع العراقيل أمام الصليب الأحمر الدولي لترتيب زيارات لعائلاتهم، وعدم السماح لهم بالاتصال بذويهم تلفونياً للاطمئنان عليهم، والحرمان من أبسط مقومات الحياة الإنسانية ".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق