اغلاق

الشرطة تعتقل عشرات في القدس، متطرفون: ‘الموت للعرب‘

تراجع العنف وساد هدوء نسبي في القدس حيث توافد حوالي 60 ألف مصل على المدينة القديمة لأداء صلاة الجمعة في المسجد الأقصى بعد ليلة من أعمال العنف. وألقت
الشرطة تعتقل عشرات في القدس ومتطرفون إسرائيليون يهتفون الموت للعرب - تصوير رويترز
Loading the player...

الشرطة الإسرائيلية القبض على أكثر من 50 شخصا وقال مسعفون فلسطينيون إن 100 أصيبوا خلال اشتباكات وقعت في شهر رمضان في المدينة التي تمثل محور الصراع الإسرائيلي الفلسطيني.
ومنذ ساعة متأخرة من ليل الخميس وحتى وقت مبكر من صباح الجمعة، حاول أفراد الشرطة الإسرائيلية الذين كانوا يرتدون ملابس مكافحة الشغب ويركبون الخيول فصل مجموعتين من المحتجين، إحداهما من شباب فلسطينيين يقذفون الألعاب النارية ويضرمون النار في صناديق القمامة، والأخرى من يهود قوميين متطرفين يرددون شعارات مناهضة للعرب.
ونشرت الشرطة عربات مدرعة ترش مياها كريهة الرائحة صوب مجموعتي المتظاهرين بينما تجمع فلسطينيون حول باب العامود التاريخي في القدس ومئات من الإسرائيليين اليمينيين على بعد مئات الأمتار.
ويقول الفلسطينيون إن الشرطة حاولت منعهم من إقامة تجمعاتهم المسائية المعتادة في رمضان عند باب العامود.
وتقول الشرطة الاسرائيلية إن هذا الإجراء يأتي في إطار جهودها لضمان وصول عشرات آلاف المصلين المسلمين بشكل آمن إلى الحرم الشريف.
وتعتبر إسرائيل القدس بأكملها عاصمة لها بما في ذلك الجزء الشرقي الذي احتله في حرب 1967. ويسعى الفلسطينيون لأن تكون القدس الشرقية بمقدساتها الدينية عاصمة لدولتهم المستقبلية.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق