اغلاق

عادات رمضانية : ‘ لا غنى عن خبز الطابون على الموائد السخنينية ‘

يسعى الصائمون في سخنين لشراء ما يحتاجونه من مواد غذائية وأشياء أخرى تُزين موائد إفطارهم، قبل موعد الافطار ، اذ تعج شوارع المدينة ومحالها التجارية بالمتسوقين،
Loading the player...

لاختيار ما يناسب موائدهم الرمضانية ، وغيرها من الخيارات التي قد تجذبهم في تلك المحلات .
ويُركز الاهالي في سخنين في تسوقهم اليومي خلال رمضان على خبز الطابون ، الذي يرتبط بالشهر الفضيل، ويكون أساسا في مائدة الإفطار..  مراسل قناة هلا ، فتح الله مريح   كان هناك..

ازدياد الطلب على الطابون في رمضان
مصطفى غنايم من احد المخابز قال لقناة هلا  : " الطلب على خبز الطابون يزداد في رمضان. هناك حركة جيدة في ساعات المساء على خبز الطابون، مسخن، خبز مع لحمة او دجاج، أيضا للسحور خبز مع زعتر او جبنة أو لبنة وغيرها. أيضا هناك من يريد خبز الطابون لأكله مع المشاوي او المسخن أو الكبة.
هناك من يطلب الطابون بطحين من قمح كامل او طحين ابيض، كل زبون ورغباته وطلباته".

الإقبال اكبر من رمضان الماضي
من جانبه قال أمير حسين : " الاقبال هذا العام اكبر من رمضان الماضي الذي شهد اغلاقا. عجينة الطابون نحضّرها قبل الإفطار وامام الزبون. الطلب كبير على خبز الطابون في سخنين". 



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق