اغلاق

وزارة الصحة: واحد من كل 100 ألف مُتطعّم للكورونا في البلاد يعاني من التهاب في عضلة القلب

كشف تقرير النتائج المرحلية للجنة وزارة الصحة في البلاد ، التي تعمل على فحص الاعراض الاستثنائية للقاح الكورونا، انه تم اكتشاف 62 حالة التهاب في عضلة القلب في

 
Photo by HAZEM BADER/AFP via Getty Images)

البلاد، بعد تلقي الجرعة الثانية (حتى 30 يوما)، معظمها في أوساط الرجال من جيل 18-20 عاما. وبحسب ما ذكرته القناة 12 التي أوردت الخبر، فإنه تم تحويل النتائج الى شركة "فايزر" و الى الـ FDA والمركز الأمريكي لمراقبة الأمراض، والذي قرر فحص الموضوع في الولايات المتحدة أيضًا. وتم تقديم هذا التقرير الى مدير عام وزارة الصحة في البلاد قبل نحو أسبوعين، وتحديدا يوم 11.4.2021.  وقد وقّعت على التقرير جهات مهنية وأطباء كبار في وزارة الصحة.
وبحسب التقرير فإن 56 حالة من مجمل الحالات ظهرت بعد تلقي الجرعة الثانية من التطعيم و 6 حالات بعد الجرعة الأولى. 55 من الحالات ظهرت لدى الرجال و 6 لدى النساء.
وتم تسريح 60 من أصحاب هذه الحالات الى بيوتهم في حالة جيدة وتم التشديد ان عليهم الحرص على المتابعة الطبية في صندوق المرضى.  وانتهت حالتان من الـ 62 بالموت، وهما سيدة 22 عاما و رجل 35 عامًا. وتمتع كلاهما بصحة جيدة قبل ذلك، الا أنه في كليهما يحتاج الأمر الى فحص إضافي من أجل التأكد من أن التشخيص الصحيح هو التهاب في عضلة القلب.   

تعقيب وزارة الصحة
من جانبها عقبت وزارة الصحة على التقرير : " شكلت وزارة الصحة لجان خبراء للمراقبة المهنية وتبذل جهودا كبيرة لرصد الأعراض التي ظهرت في فترات قريبة من اللقاح. يأتي ذلك في إطار المسؤولية تجاه صحة الجمهور وبشفافية، وتم حتى الآن نشر 4 تقارير متابعة مفصّلة من قبل الوزارة حول جميع الظواهر في الفترة الزمنية القريبة من أخذ اللقاح ونسبتها في عدد السكان. التقرير المذكور لا يؤكد وجود ارتفاع في الوفيات بسبب اللقاح، ولا يوجد أي تأكيد على وجود ارتفاع  في حالات التهاب عضلة القلب مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. هذا تقرير مهم تتم مناقشته في هذه الأيام بين خبراء في وزارة الصحة، وستعلن النتائج والتقرير على الملأ ، مثلما حدث مع التقارير التي تم نشرها من قبل".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق