اغلاق

‘ طالب ترك مدرسته ليرعى الأغنام ويعيل عائلته ‘ – مساع لإعادة الطلاب المتسربين الى مدارس النقب

تسببت أزمة الكورونا في منطقة النقب بشكل خاص بارتفاع نسبة التسرب من المدارس وخاصة الابتدائية، بحسب اقوال مسؤولين في مجال التربية والتعليم. وتعمل جهات
Loading the player...

عديدة من بينها السلطات المحليَّة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم على محاربة هذه الظاهرة والعمل على إعادة "عدد لا يستهان به من الطلاب الى مقاعد الدراسة". على حد تعبيرهم.
مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما التقى عددا مم المسؤولين واستمع منهم الى اسباب التسرب وطرق مواجهة هذه الظاهرة .

نسبة التسرب في ازدياد منذ بداية جائحة الكورونا
في حديث لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع المحامي عامر العتايقة مدير الخطة الحكومية للاولاد والشبيبة في ضائقة في بلدية رهط قال : " بالنسبة للمعطيات الدقيقة حول التسرب فنحن بصدد العمل عليها ، حاليا من الصعب معرفة المعطيات الموجودة لدينا ، هل هو تسرب دائم ام لفترة زمنية معينة؟ ام ان عدم حضور الطالب الى المدرسة هو بسبب اجواء رمضان؟ في آخر الشهر الفضيل، ستكون لدينا ان شاء الله معطيات دقيقة اكثر، ولكن توقعاتنا هي ان نسبة التسرب في ازدياد منذ بداية جائحة الكورونا.  ظاهرة التسرب موجودة على مستوى رهط في المراحل التعليمية الثلاث ، ففي القسم الابتدائي، نسبة التسرب هي نسبة ضئيلة جدا ، والنسبة الاكبر للتسرب هي في المدارس الاعدادية – من الصف السابع الى الصف العاشر ، حيث تصل النسبة الى 9 %، اما في المرحلة الثانوية فتقل النسبة لان من يصل الى الصف العاشر هم الطلاب الجيدون الذين يعرفون طريقهم . عندما نتحدث عن المرحلة الاعدادية، فهي المرحلة الصعبة للطالب الذي لا يجد نفسه تماما ، وفي هذه المرحلة – وهنا اريد ان اكون شفافا، هناك بعض المدارس التي لا تكون معنية كثيرا  بالطالب الذي لن يحصل على شهادة بجروت كامل، فيتم ارساله الى المدرسة الصناعية عمال او ماهط التكنولوجية التي هي تابعة لوزارة الصناعة والتجارة ، وهؤلاء الطلاب في هذه المدرسة يظهروا تحت بند انهم تسربوا مع العلم انهم يتواجدون في اطار تعليمي آخر".
وتابع العتايقة : " التسرب كتسرب هو نتيجة وهو ليس المشكلة، فإما انه يكون نتيجة تحصيل علمي متدن ، واما ان الوضع الاقتصادي للعائلة ليس جيدا وهذا يؤدي الى التسرب. ،واما بسبب الوضع الخاص للطالب في المدرسة فهناك طلاب يعانون من عزلة وغيرها . وهناك سبب آخر وهو الطلاب الذين يتم نقلهم بواسطة الحافلة ، ويكون هؤلاء الاولاد من خارج رهط .  وفي مرحلة البلوغ وبالذات في المرحلة الاعدادية يجدون انفسهم وكأنهم غريبون عن الحيز الذي يتواجدون فيه وهذا يؤدي ايضا الى تسربهم . يمكن ان تكون هناك اسباب اجتماعية وغيرها، ولكن هذه هي الاسباب الرئيسية للتسرب. واهم سبب هو التحصيل العلمي المتدني ".
واردف العتايقة: "التسرب هي ظاهرة خطيرة ، فالطلاب المتسربون يفقدون حقهم في التعليم والحصول على شهادة ثانوية تفتح امامهم المجال للحصول على شهادة جامعية في المستقبل . نحن في رهط نتعامل مع ظاهرة التسرب بعدة طرق . قبل سنتين تم افتتاح وحدة النهوض بالشبيبة التي فيها مرشدون ومعلمون، فيعمل المرشدون مع الطلاب الذين تسربوا من اجل اعطائهم فرصة الوصول الى سن 18 عاما مع مهنة  ، ويعمل المعلمون مع الطلاب لاعطائهم الفرصة للوصول الى الصف الثاني عشر . هناك وحدة الدوام المنتظم ، لدينا اربعة موظفين، وظيفتهم هي متابعة الاولاد الذين يتسربون من المدارس . المدرسة ترسل الى قسم التربية والتعليم في البلدية اسماء الطلاب الذين تسربوا ، ونحن نحوّل هذه القوائم لمسؤول الدوام المنتظم . جميع مدارس رهط موزعة على اربعة موظفين وهم يتابعون مع الاهل والمدرسة ومحاولة اعادة الطالب الى المدرسة وفي حال فشلوا في ذلك، يتم احالة الطالب الى قسم الشبيبة".
 وأنهى المحامي عامر العتايقة حديثه قائلا: " اريد ان اكون صريحا في بعض النقاط. فاحيانا يكون سبب التسرب هو المؤسسة التعليمية نفسها ، لذا نقوم بالعمل امام هذه المؤسسة ونقدم لها الارشادات من خلال مركزي الدوام المنتظم واحيانا يتم اشراك المفتش في مسائل معينة . الاهل في معظم الاوقات يريدون التعاون ولكن احيانا الفجوة بين الوالد والولد، تؤدي الى عدم وجود حديث مشترك بينهما، فالوالد يريد ان يعود الطالب الى المدرسة، الا ان الابن يرفض ذلك . وهذه ظاهرة نواجهها كثيرا في عملنا . لذا يكون جل اهتمامنا وتركيزنا على الطالب من اجل اعادته الى مقاعد الدراسة".

"طالب توجه لرعاية الأغنام كي يضمن لقمة العيش"
الدكتور أمير الأسد ضابط دوام في مجلس اللقية المحلي تحدَّث عن ظاهرة التسرب قائلًا: "موضوع التَّسرُّب هو موضوع حديث في المدارس البدويَّة، وله عدَّة أسباب ينبع منها، وتجعل الطَّالب أن يترك المدرسة، من ضمنها الأسباب الاقتصاديَّة، ومن ضمنها أسباب اجتماعيَّة، ونفسيَّة، ولدينا نحن يكون هدفنا هو إرجاع الطَّالب المتسرّب للصَّفّ، ونعلم أنَّ في الأيام هذه وخاصَّة في سنوات الكورونا، أصبح العمل بدون الشّهادات أمرًا مستحيلًا، وإذا عملوا فسيكون عملًا  متدنيًا اجتماعيًّا".
أضاف قائلًا: "النِّسبة كبلدة، ولدينا اختلاط أيضًا من التَّجمُّعات غير المعترف بها، هي 1.5%، ولكن في المناطق غير المعترف بها، تكون النسبة أكبر بكثير، وكذلك الأمر فيما يتعلَّق بالطُّلَّاب الحاضرين من المناطق غير المعترف بها، وهناك أهالٍ أيضًا لا يريدون لبناتهم إكمال تعليمهم بعد وصول سنة الخامسة عشر".
وتابع الأسد يقول: "هناك العديد من المواقف التي أثَّرت بي حول تسرُّب الطُّلَّاب، ومن ضمنها أنَّ طالبًا سألتُ عنه فقيل لي إنَّه ذهب لرعاية الأغنام كي يضمن لقمة العيش ويساعد أهله في الوضع المعيشي القاسي".

تفاؤل بوضع حد للظاهرة
الدكتور علي الهزيل مدير قسم المعارف في بلدية رهط قال عن التَّسرُّب: "قضيَّة التَّسرُّب لها عدَّة أسباب، والسَّبب الحالي يتلخَّص في جائحة الكورونا، وخاصَّة بين طلَّاب الابتدائيَّة والثَّانويَّة، وأيضًا مع رمضان، هناك تخاذل من الطُّلَّاب للحضور للمدارس، وأمَّا الأسباب الأخرى المسؤولة عن التَّسرُّب فمثل انخفاض الدَّافعيَّة للتَّعليم، ونحن نعمل كثيرًا من أجل إرجاع الطُّلَّاب لمقاعد الدِّراسة بالتَّعاون مع الأهالي".
ثمَّ قال: "من ضمن ما نفعله لإيقاف ظاهرة التَّسرُّب الاتّصال بشكل مباشر بالأهالي يوميًّا حين يتغيّب الأبناء عن المدرسة، بالإضافة إلى المبادرة من المدرسة لملاحقة الطَّالب المتسرّب".
وأردف يقول: "إنَّ ظاهرة التَّسرُّب تزداد في المناطق غير المعترف بها، خاصَّة وأنَّ الأمر يتعلَّق بالسّفريات وتكاليفها وصعوبتها من ناحية الوقت، وأنا في الحقيقة متفائل حول إنهاء هذه الظَّاهرة بشكل كامل قريبًا بإذن الله".




الصورة للتوضيح فقط  ولا علاقة للظاهرين فيها بفحوى التقرير - تصوير بانيت


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق