اغلاق

الهند: بكاء وتوسل لأجل جرعة أوكسجين وجثث في كل مكان

تكابد الهند أزمة صحية حادة من جراء تفشي وباء كورونا بشكل مهول، حتى أضحى مصابون كثيرون يبحثون بمشقة عن إمدادهم بالأوكسجين،
بكاء وتوسل لأجل جرعة أوكسجين وجثث في كل مكان - شاهدوا : الهند تنوء تحت وطأة تسونامي كورونا - تصوير رويترز
Loading the player...

فلا يجدون سبيلا إلى ذلك، بينما أضحت المستشفيات عاجزة عن استقبال مزيد من المصابين بالعدوى.
وبحسب شبكة "سكاي نيوز" البريطانية، فإن المصابين بكورونا في الهند يبحثون بشكل مضن للغاية عن الأوكسجين، وسط حالة من الصراخ والتوسل والبكاء، بينما يتزايد عدد الوفيات الناجمة عن مرض "كوفيد 19".
ومن صور المأساة، أن عشرات السيارات اصطفت أمام معبد للسيخ، شرقي العاصمة نيودلهي، وعلى متنها أناس أصيبوا بكورونا ولم يجدوا جرعة أوكسجين، فاستسلموا للأمر وهم ينتظرون الفرج أو الموت.
ويحاول المرضى أن يحصلوا على جرعات أوكسجين من أسطوانات تقدمها منظمة خيرية ، بعدما باتت خدمات المستشفى حلما بعيد المنال.
ووصل بعض المصابين وهم في حالة إغماء، بينما كان آخرون يشهقون بمشقة وألم حتى يواصلوا التنفس، من جراء مضاعفات فيروس كورونا.

" المقاعد الخلفية للسيارات تتحول إلى ما يشبه أسرة المستشفى"
وفي مشهد غير مألوف، تحولت المقاعد الخلفية للسيارات إلى ما يشبه أسرة المستشفى، إذ يستلقي بها المرضى، حتى تُمد إليهم الأنابيب من أسطوانة الأوكسجين.
ومعظم الموجودين في تلك السيارات مرضى في حالة متقدمة، المفترض أن يلقوا الرعاية على يد أطباء مختصين.
أما الآباء والأمهات فيتنقلون بين المكان والآخر، وهم يتوسلون الحصول على جرعة الأوكسجين لابن مصاب، أملا في إنقاذ حياته.
وفي خضم هذه الأزمة، يوجه مواطنون هنود انتقادات لحكومتهم التي يتهمونها بالتقصير وعدم القدرة على احتواء الوباء الذي أصاب ملايين الأشخاص في البلاد.

" الحكومة تخلت عنا"
ويقول بعض الساخطين، إنهم يشعرون بأن الحكومة قد تخلت عنهم وتركتهم لمصيرهم، في ظل تفاقم وضع الوباء.
ونفى وزير بريطاني، الاثنين، بشكل قاطع، صحة تقرير ذكر أن رئيس الوزراء بوريس جونسون قال إنه يفضل أن "تتكدس الجثث بالآلاف"، على أن يأمر بإغلاق اجتماعي واقتصادي ثالث لاحتواء تفشي فيروس كورونا.
ويواجه جونسون سلسلة من المزاعم في الصحف بدءا من معالجته المرتبكة لأزمة كوفيد-19 في بدايتها إلى تساؤلات بشأن تمويل تجديد شقته الرسمية.

" الجثث تتكدس بالآلاف"
ونقلت صحيفة "ديلي ميل" عن مصادر لم تحددها قولها إنه في أكتوبر، بعد فترة وجيزة من الموافقة على إجراءات العزل الثانية، قال جونسون أمام اجتماع في داوننغ ستريت "لا مزيد من عمليات الإغلاق... لتتكدس الجثث بالآلاف".
وقال وزير الدفاع البريطاني بن والاس لشبكة سكاي نيوز "هذا ليس صحيحا لقد نفاه الجميع فعليا وبشكل قاطع"، وأضاف أن جونسون يركز اهتمامه على التصدي للجائحة.
ونقلت رويترز عن ووالاس قوله " دخلنا مرحلة كوميدية من قصص النميمة والثرثرة. مصادر لم يتم الكشف عن أسمائها تنقل عن مستشارين لم يتم الكشف عنهم، يتحدثون عن أحداث غير محددة، انظروا ليس هناك أي شيء جاد في هذا الأمر".



 (Photo by Anindito Mukherjee/Getty Images)



(Photo by MONEY SHARMA/AFP via Getty Images)


(Photo by ARUN SANKAR/AFP via Getty Images)


 (Photo by Anindito Mukherjee/Getty Images)


 (Photo by SAJJAD HUSSAIN/AFP via Getty Images)


 (Photo by SAJJAD HUSSAIN/AFP via Getty Images)


 (Photo by SANJAY KANOJIA/AFP via Getty Images)


(Photo by SANJAY KANOJIA/AFP via Getty Images)


 (Photo by TAUSEEF MUSTAFA/AFP via Getty Images)


(Photo by ARUN SANKAR/AFP via Getty Images)


 (Photo by TAUSEEF MUSTAFA/AFP via Getty Images)


 (Photo by TAUSEEF MUSTAFA/AFP via Getty Images)


(Photo by MANJUNATH KIRAN/AFP via Getty Images)


(Photo by MANJUNATH KIRAN/AFP via Getty Images)


 (Photo by JEWEL SAMAD/AFP via Getty Images)


(Photo by MANJUNATH KIRAN/AFP via Getty Images)


 (Photo by INDRANIL MUKHERJEE/AFP via Getty Images)


 (Photo by JEWEL SAMAD/AFP via Getty Images)


 (Photo by JEWEL SAMAD/AFP via Getty Images)


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق