اغلاق

أصحاب المحال التجارية يتذمرون من الركود في ازقة واسواق عكا :‘ على وجه عيد وفِش حركة ‘

على الرغم من انتهاء الاغلاق منذ فترة، ورفع الغالبية العظمى للتقييدات، وعلى الرغم من أن شهر رمضان المبارك كان يعتبر موسما جيدا للتجار وأصحاب المحال التجارية في
Loading the player...

عكا وخاصة في البلدة القديمة، الا ان هؤلاء يتذمرون من حالة الركود التي تشهدها أزقة وأسواق البلدة ... مراسل قناة هلا الفضائية فتح الله مريح تجول في عكا والتقى بعدد من اهاليها وتجارها وسألهم عن أحوالهم في هذه الفترة ...

"الوضع تعبان"
خير نمر :" الوضع الاقتصاد تعبان جدا. هناك عائلات تعاني.  في السوق هناك محلات مغلقة. لو كانت المصالح ليهود لكانت الأمور ستسير كما يجب. الأوضاع صعبة. عكا كانت تشهد حركة تجارية ممتازة ولكن اليوم الوضع مختلف".


"تحسّن تدريجي لكن ليس كما يجب"
عبد اللطيف عازم : " أرى ان هناك اقبال على عكا. الأمور الاقتصادية بدأت تتحسن وبدأنا ننسى الكورونا، هناك تحسن لكن الامر ليس كما كان من قبل".

فادي صالح : "الحمد لله الوضع يتحسن. الناس يصلون الى عكا ولكن ليس طيلة الوقت".

 احمد صالح :" الوضع الاقتصادي في عكا افضل مما كان عليه الحال في فترة الاغلاق. الأمور تتحسن تدريجيًا".

"على وجه عيد يجب ان تغص عكا بالزوار"
محمود ترشحاني :  الامور بدأت تتحسن ولكن ليس كما يجب. نحن في رمضان وعلى وجه عيد، ولذلك عكا يجب ان تغص بالزوار، لكن لا افهم ما الذي يحصل بحيث لا يصل ما يكفي من الزوار. عادة ما يكون الاقبال الجمعة والسبت لكن في الأيام العادية لا يوجد اقبال".

 أبو أسامة نصر الدين :" الوضع يتحسن قليلا لكنه ليس جيدا. بالكاد نستفتح. ولكن افضل من العام الماضي في ذروة الكورونا. يوما الجمعة والسبت يحضر الزوار اليهود". 

 



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق