اغلاق

المشتركة: ‘مطلب الساعة وقف تشريع قوانين فاشية في الكنيست وطرح قضايا مجتمعنا بقوة‘

أصدرت القائمة المشتركة، الأربعاء، بيانًا وضحت فيه أنه " في الوضعية القائمة والخيارات الحالية المتاحة - اعادة تفويض تشكيل الحكومة للكنيست وابقاء سيطرة اليمين


النائب أيمن عودة - صورة من الأرشيف

 الفاشي على اللجنة المنظمة وتمرير قوانين توسع وتشرعن الاستيطان وتعمل على سلب صلاحيات المحكمة العليا، تفويض نفتالي بينيت تشكيل الحكومة، أو تفويض رئيس المعارضة يئير لبيد تشكيل الحكومة - فإنها رأت أنه من المناسب أن يتم تفضيل خيار يئير لبيد لتشكيل الحكومة بأغلبية أعضائها".
أضاف البيان :"
أكدت القائمة المشتركة في رسالتها لرئيس الدولة، رؤوفين ريفلين، أنها لن تدعم ولن تصوت لجانب أي حكومة يرأسها عضو الكنيست اليميني رئيس حزب يمينا، نفتالي بينيت.
وخلال جلسة الكتلة اتضح أن نتنياهو ومعسكر اليمين طلب من ريفلين اعادة الأمر للكنيست مما قد يؤدي لخطر اعادة تشكيل اليمين حكومة مجددًا.
وشددت المشتركة على أن قرارها يساهم بالاطاحة بميكي زوهر مندوب "الليكود" وتعيين مندوب "يش عتيد" رئيسًا للجنة المنظمة مما يكتسب أهمية بالغه لما سيجري داخل الكنيست. وذكر البيان أن الكتلة مستمرة في التواصل مع يائير لابيد لطرح قضايا مجتمعنا وايجاد حلول لها. 
واختتمت المشتركة بيانها بأن القرار لم يكن سهلًا وجاء بموافقة أغلبية النواب، لأنها تعي بأن الظروف السياسية المعقدة لا تطرح بدائل جيدة وتتوافق ورؤاها السياسية، ولكنها تحتم استمرار النضال لصد التمدد الفاشي والسعي لحماية حقوق جماهيرنا العربية وشعبنا الفلسطيني برمته".


النائب أحمد الطيبي


عضو الكنيست سامي ابو شحادة - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق