اغلاق

خشية من تحركات نتنياهو : ضغط في معسكر التغيير لإقامة حكومة خلال أسبوع

بعد مرور أقل من يوم على تفويض رئيس الدولة رؤوبين ريفلين لرئيس "ييش عتيد" يائير لبيد بمهمة تشكيل حكومة، بدأت أحزاب معسكر التغيير العمل من أجل محاولة التوصل


جدعون ساعر

الى صيغة لإقامة حكومة بسرعة.
وأفادت مصادر عبرية انهم يدركون في معسكر التغيير بأنه كلما مر وقت أطول، ستزداد الضغوطات من قبل اليمين ونتنياهو بشكل خاص ، الأمر الذي سيصعّب إقامة حكومة.  وعليه يسعى لبيد ونفتالي بينيت لإقامة حكومة خلال أقل من أسبوع.
واجتمعت امس طواقم المفاوضات في حزبي "يمينا" و "ييش عتيد" على انفراد. ومن المنتظر أن تتواصل اليوم المحادثات بين الطواقم. كما تُعقد اليوم جلسة لكتلة اليمين وعلى رأسها الليكود.

وبحسب المصادر فإن التفاهم على الخطوط العريضة لشكل الحكومة بات قريبًا، وبقيت قضية توزيع الحقائق الوزارية، وقضية تدخل الأحزاب العربية في الحكومة. 

ويخشون في معسكر التغيير من انه مع كل يوم يمر سيحاول نتنياهو تحسين العروض التي قدمها بغية اغراء أعضاء حزب "يمينا". وأعرب اعضاء "يمينا" انهم يتمنون التوصل الى حكومة سريعا، من منطلق الادراك بأن الضغوطات ستزداد مع الوقت.   
      
وصرحت مصادر في معسكر التغيير بشكل واضح أن الأمور التي لن يتم الاتفاق عليها في الأيام القريبة لن يتم الاتفاق عليها أبدًا وستفقد زخمها. هناك أيضًا تفاهم على أنه كلما اقتربت أكثر نهاية المهلة الممنوحة للبيد، ستزداد صعوبة التوصل إلى حلول وستزداد احتمالات  التوجه إلى انتخابات خامسة.


نفتالي بينيت - (Photo by MENAHEM KAHANAAFP via Getty Images)


يائير لبيد


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق