اغلاق

مجلس اللقية يتحفظ على مخطط سكة الحديد العابرة من عوجان

اودع في الآونة الأخيرة رئيس مجلس اللقية احمد الأسد اعتراضاً في لجنة التخطيط القطرية على مخطط مد سكة الحديد للقطار التي من المقرر ان تمر بقرية عوجان غير المعترف بها.



تصوير: المجلس المحلي اللقية

وقال رئيس المجلس احمد الأسد، "انه أوضح للجنة ان هنالك قرية بحجم عومر موجودة على ارض الواقع، بالرغم انها غير ظاهرة في خوارط اللجنة القطرية، ولا بد من اخذ وجود قرية عوجان بالحسبان ضمن أي تخطيط للمنطقة".
وقد دار جدل بين رئيس مجلس اللقية احمد الأسد ورئيس مجلس عومر بيني باداش حول قرية عوجان، طالب خلاله احمد الأسد من باداش الشروع في تخطيط حارات لسكان عوجان الذين سلبت جزء من أراضيهم لصالح عومر، كما طالب بلدية بئر السبع بتخطيط حارات لسكان عوجان التي تقع وفقاً لمخطط اللجنة القطرية في اطار منطقة نفوذ بئر السبع.
وعبر رئيس مجلس اللقية احمد الأسد عن " عتبه على أبناء جلدتنا الذين يحاولون بث الفتنة والادعاء ان المجلس لم يقدم اعتراضاً على المخطط في الوقت الذي يجابه فيه رئيس المجلس باداش وغيره من اجل عوجان ومن اجل الحارات الجنوبية في اللقية".
وأضاف الأسد، "انه يجب اعلام سكان عوجان انه بعد الاعتراض ووضع مطالب المجلس اقرت اللجنة العمل مع مراعاة مصلحة سكان عوجان وسلامتهم في أي تخطيط مستقبلي لسكة الحديد".
واشادت جمعيات حقوقية بموقف رئيس المجلس الداعم لحقوق سكان عوجان وتصديه لاي مخطط لا يأخذ بعين الاعتبار مصالح السكان وسلامتهم.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق