اغلاق

قصة قصيرة: سامي يكسر الزجاج

كان يامكان، كان هناك ولد مشاغب اسمه سامي، كان سامي يلعب بالكرة مع صديقه راني أمام منزل الجيران. طلبت الجارة من سامي أن يذهب إلى الملعب، رفض سامي


صورة للتوضيح فقط - iStock-Artfoliophoto

وتابع اللعب وأخذ يسدد الكرة بقوة.
فجأة سدد سامي الكرة تسديدة قوية فارتطمت بنافذة الجيران فانكسر الزجاج. اسرعت الجارة واتصلت بوالد سامي وأخبرته بما حصل، جاء الاب وأنّب سامي على فعلته. قرر الاب ان يدفع ثمن الزجاج من مصروف سامي عقاباً له. طأطأ سامي رأسه واعتذر من الجميع. قبِل سامي العقوبة ووعد والده ألا يكرر فعلَتَه.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من روايات وقصص اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
روايات وقصص
اغلاق