اغلاق

نانسي عجرم بين التأجيل وهاجس الإصدار الجديد

حاولت الفنانة نانسي عجرم منذ فترة إنهاء ما يلزم من مجموعة أغان سجلتها لتكون هدية لجمهورها بعد غياب عن الألبومات استمر لأكثر من ثلاث سنوات، لكن الظروف


صورة نشرتها الفنانة نانسي عجرم على صفحتها بالفيسبوك - بدون كرديت

العامة في العالم العربي وهاجس الجمهور بفيروس كورنا، كانت من الأسباب الكافية لتأجيل عجرم إعلان ساعة الصفر بشأن الألبوم.
وقبل نهاية رمضان الماضي، قالت معلومات إن نانسي ستصدر أغنيتين خلال فترة عيد الفطر، الأمر الذي لم يحصل وذلك بعد ما جرى في فلسطين وتغليب المشهد على غيره من الأحداث.
 هكذا لم تشأ عجرم إطلاق جديدها، على الرغم من مغامرة شركة روتانا بإصدار ألبومات غنائية منها لعاصي الحلاني وعامر زيان وعبد الله الرويشد، فيما تؤكد مصادر نانسي عجرم أن الألبوم أو أي جديد غنائي سيصدر في حال لمست إدارة أعمالها والشركات الراعية لهذا الألبوم الوقت المناسب؛ وهو لن يتأخر عن فترة بلوغ فصل الصيف.
 يُذكر أن نانسي عجرم نشرت قبل أيام نتائج تصنيف جائزة الموسيقى العالمية  للفنانين التي تصدّرت فيها عجرم على صعيد الأكثر متابعة على المواقع البديلة بنحو 75 مليون متابع بحسب منشور صفحة الجائزة العالمية.


صورة نشرتها الفنانة نانسي عجرم على صفحتها بالفيسبوك - بدون كرديت


صورة نشرتها الفنانة نانسي عجرم على صفحتها بالفيسبوك - بدون كرديت


صورة نشرتها الفنانة نانسي عجرم على صفحتها بالفيسبوك - بدون كرديت


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن من العالم العربي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن من العالم العربي
اغلاق