اغلاق

عودة الحياة الطبيعية في البلاد | ابتداء من الشهر القادم : رفع كافّة قيود كورونا – باستثناء هذين الامريْن

رغم فتح أسواق العمل وعودة الطلاب الى مقاعد الدراسة الا أن عدد مرضى الكورونا المؤكدين منخفض وثابت منذ فترة زمنية، وعليه أعلن وزير الصحة


Photo by MENAHEM KAHANA/AFP via Getty Images)

يولي إدلشطاين يوم الأحد بأنه لن يطلب تمديد القيود التي تنتهي مدّتها يوم الثلاثاء القادم، الموافق 01.06.2021. معنى ذلك أنه وفي ذلك التاريخ عينه، سيتم إلغاء الحاجة بإبراز الشارة الخضراء وكذلك المعيار البنفسجي.

" وضع كمامة في أماكن مغلقة " 
 ويقوم الخبراء والمهنيّون بمحادثات لاتخاذ قرار بشأن وضع كمامة في أماكن مغلقة، فيما يبقى القانون ساريًا لغاية اليوم لطالما لم يتم اتخاذ قرار مغاير. وبموجب ذلك، سيتم ابقاء القيود المفروضة عند الدخول والخروج الى البلاد، واذا اقتضت الضرورة سيتم تشديد القيود. يشار الى أنّ إدلشطاين اتخذ هذه القرارات بعد التشاور مع خبراء ومهنيّي وزارة الصحة.
 بدوره صرح ،  وزير الصحة إدلشطاين:"  إسرائيل تعود للحياة الطبيعية! قبل أقل من نصف عام بدأنا في حملة التطعيمات. بفضل الجهود الجبارة والعمل الممتاز لطواقم الجهاز الطبي – صناديق المرضى، المستشفيات، مؤسسة نجمة داوود الحمراء، مغين يسرائيل وموظفي وزارة الصحة – وبفضل تجنّد المواطنين لهذه المهمّة، قدّمنا أفضل حملة تطعيمات في العالم، وها نحن نحصد ثمار التطعيمات من خلال عدد مرضى الكورونا الأدنى" .
 واضاف :" بالمقابل، قدمت وزارة الصحة توصيات عديدة للعودة التدريجية للحياة الطبيعية والتي ساهمت بالحفاظ على معطيات منخفضة في عدد المرضى لفترة طويلة من الزمن. والآن، ومن دواعي سروري يمكن من ناحية طبيّة إبطال الحاجة بإبراز الشارة الخضراء والمعيار البنفسجي".

"في حال عاد الوباء وانتشر بيننا سنضطر للعودة الى الوراء"
وتابع :" مع ذلك، العودة للحياة الاعتيادية ستكون مع إشارة النجمة: وزارة الصحة تعمل على إبقاء كافة أنحاء البلاد خضراء، وستستمر بمتابعة الوضع لمنع انتشار الوباء. في حال عاد الوباء وانتشر بيننا سنضطر للعودة الى الوراء.
أناشد مواطني الدولة بعدم السفر الى بلاد فيها الوباء منتشرا وتتبع تنبيهات وتعليمات وتحذيرات وزارة الصحة. وبخصوص الدول التي يسمح بالسفر إليها، من المهم الحفاظ على مسافة من الآخرين. ومع العودة الى البلاد من الخارج يجب الالتزام التام بالتعليمات. الحفاظ على نسبة مرضى كورونا منخفضة في البلاد متعلق بنا".

 اخر المعطيات :
مرضى يوميين في الحالة القصوى  : وصل عدد المرضى الى 10 آلاف مريض يوميا، بينما العدد صحيح ليوم أمس هو 12 فقط.
معدّل أسبوعي: في الحالة القصوى الحديث عن 8600 مريض، مقارنة مع 27 فقط حتى يوم أمس.
مرضى بحالة خطيرة: في الحالة القصوى بلغ العدد 1228. اليوم: 59.
مرضى حاليًا: في الحالة القصوى بلغ العدد 88000. اليوم: 510.
نسبة المرضى: في الحالة القصوى وصلنا الى 10% من المرضى المؤكدين. اليوم تتراوح النسبة بين 0.1-0.2.
وضع أقسام الكورونا في المستشفيات: 22 مستشفى بدون أي مريض كورونا، وفي 5 مستشفيات فإن الحديث عن 1% من حيّز المستشفى، في هيلل يافا 3%، رامبام 4%، مستشفى "عاموس" 9%.
طاقم طبي في حجر صحي: 0.
القدرة على إجراء فحوصات: وزير الصحة إدلشطاين رفع القدرة على إجراء فحوصات PCR من بضعة آلاف قبل عام الى 130 ألف فحص في اليوم.
هذا، ويذكر أن وحدة قطع سلسلة العدوى فعّالة وناجعة وفقًا للمعطيات الحالية.

معطيات أخرى:
832,375 متعافين.
5,440,000 تلقّوا تطعيم الوجبة الأولى على الأقل.
5,113,000 تلقّوا أيضًا الوجبة الثانية.
5,075,000 متطعّمون يستحقون الشارة الخضراء.
لدى أبناء جيل 50+، هناك قرابة الـ92% متطعميّن/ متعافين.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق