اغلاق

جرثومة مكوروات السحائية - د. خمايسي أبو سيبه تشرح مخاطرها

تعتبر مكوروات السحائية جرثومة مؤذية جدا وهي منتشرة في عدد من المتاطق في العالم، من بينها في افريقا والمملكة العربية السعودية وأوروبا والولايات المتحدة الامريكية،
Loading the player...

ومن بين عائلة هذه الجراثيم نجد في البلاد مكوروات السحائية المعروفة باسم " بي " ... وما يميز هذه الجرثومة انها تشكل خطرا على كل الاجيال، لكنها تنتشر اكثر لدى الاطفال حتى جيل سنتين ... أعراض الاصابة بهذه الجرثومة شبيهة لاعراض امراض اخرى ومن بينها ارتفاع درجة حرارة الجسم والتعب الشديد وما يميز الاصابة بها هو سرعة تدهور الحالة الصحية للمريض ... حتى سنوات قليلة كان العلاج للمرض ومدى نجاعته متعلق بالفترة الزمنية التي يصل بها المريض للمستشفى أو العيادة، الا انه قبل عدة سنوات تم تطوير تطعيم لهذه الجرثومة وتم ادخال هذا التطعيم الى قائمة التطعيمات الموصى بها للأطفال ... للحديث عن هذا الموضوع  استضافت قناة هلا الدكتورة خزيمة خمايسي أبو سيبه - استشارية امراض وبائية  - صندوق المرضى كلاليت التي حدثتنا أيضا عن وباء الكورونا الاخذ بالتراجع في البلاد، اذ اعلن وزير الصحة يوم أمس عن الغاء كل تقييدات الكورونا في البلاد اعتبارا من الاسبوع القادم ، اذ ان الدكتورة خزيمة هي مديرة غرفة طوارئ الكورونا في كلاليت، وعضو اللجنة الاستشارية للكورونا في المجتمع العربي  في وزارة الصحة ....

" جرثومة منتشرة بنسبة 10 - 25 % "
وقالت د.خزيمة خمايسي أبو سيبه  : " هي جرثومة خطيرة موجودة بنسبة 10 % عند البالغين و25 % عند المراهقين وهي تتواجد في الحلق والأنف ويحملها الشخص دون أن يكون مريضا بها ، وفي بعض الحالات تنتقل عن طريق الافرازات من المسالك التنفسية واذا انتقلت لشخص موجود في دائرة الخطر فانه يصاب بالمرض وممكن أن تؤدي الى التهاب وتلوّث في الدم " .

" انتقال المرض في الأماكن المكتظة "
وتابعت د.خزيمة خمايسي أبو سيبه  : " الفئة المعرضة للإصابة في المرض هي الاطفلال حتى جيل سنتين أو فئة المرضى بالطحال او الذين تم استئصال الطحال لديهم أو من يحمل فيروس الايدز او من يعانون في النقص في المناعة واحتمال انتقال المرض أكبر في الأماكن التي بها اكتظاظ " .

" سرعة تفاقم المرض كبيرة "
وعن أعراض المرض قالت د.خزيمة خمايسي أبو سيبه : " هو مرض يصيب غشاء المخ والنخاع الشوكي وعادة ما يبدأ بحمى عالية ووجع بالرأس يرافقه تقيّؤ أو اسهال وتصلّب بالظهر وعادة ما يصاب المريض بالطفح الجلدي ، وسرعة تفاقم المرض كبيرة ولذلك الوقت له أهمية كبيرة وسرعة التوجه للطبيب تشكل عاملا هاما في علاج المرض " .

وعن علاج المرض قالت د. خزيمة : " هناك عدة مراحل للعلاج ، أولها المضادات الحيوية ، والوقاية من المرض أهم من العلاج وهناك تطعيم في البلاد ضد هذا المرض ووزارة الصحة توصي بالتطعيم ضد هذا المرض " .  


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق