اغلاق

قصة قصيرة: أرنوب الصغير

لم يكنْ أرنوبُ يعرِفُ أنّ ثعلباً ينتظرُه في الحقلِ، كما أنّه نسي نصيحةَ أمّهِ قبلَ أيام: لا تخرجْ من مغارتِكَ إلاّ بعد أن تتأكّدَ من أنّ الحقلَ، خالٍ من حيوانٍ مفترس..


صورة للتوضيح فقط تصوير : iStock-ra2studio

انتبه وأنتَ تمشي أذناك منتصبتانِ دائماً، عيناكَ مفتوحتانِ على سعتِهما!!‏
وخرجَ أرنوبُ من مغارتهِ، وبينما هو يمشي في الحقلِ بينَ أزهار النرجسِ البريِّ والخزامى إذْ سمَع صوتاً يقولُ لهُ‏ : قف. التفتَ إلى مصدرِ الصوتِ فزعاً، وإذا بسلحفاةٍ تخرجُ رأسَها من ساقية وتقولُ: انتبهْ يا أرنوبْ، لقد مرّ من هنا قبلَ قليلٍ ثعلبٌ وشربَ من الساقيةِ‏ .
- أوه .. أشكركَ يا سيّدةَ سلحفاة‏.
وقفَ أرنوبُ فوقَ مرتفعٍ وأمعنَ النظرَ، فرأى الثعلبَ جاثماً تحتَ شجرة .. ابتسمَ وشربَ ماءً وأخذَ حزمةً من الحشائشِ، ثم عادَ إلى مغارتهِ مسرعاً تاركاً الثعلبَ ينتظر!!


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من روايات وقصص اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
روايات وقصص
اغلاق