اغلاق

مخاوف كورونا تؤثر على زوار منطقة دينية أثرية في المنيا بمصر

لم تشهد كنيسة السيدة العذراء في منطقة جبل الطير بمحافظة المنيا في جنوب مصر هذا العام سوى عدد قليل من الزائرين الذين اعتادوا المجيء إليها كل عام بدءا من
مخاوف كورونا تؤثر على زوار منطقة دينية أثرية في المنيا بمصر - تصوير رويترز
Loading the player...

أواخر مايو أيار وأوائل يونيو حزيران ليقتفوا أثر العائلة المقدسة التي يعتقد المسيحيون أنها زارت المكان المقامة فيه قبل نحو ألفي عام، وذلك بسبب المخاوف المرتبطة بتفشي جائحة كورونا.
كانوا بمئات الآلاف يزورون كنيسة السيدة العذراء في منطقة جبل الطير بمحافظة المنيا في جنوب مصر سنويا. لكن لم يزر المكان هذا العام سوى عدد قليل، والسبب كورونا.
الكنيسة، حيث يُعتقد أن العائلة المقدسة لدى المسيحيين زارت المكان المقامة فيه قبل نحو ألفي عام، تقع في قرية جبل الطير التابعة لمركز سمالوط بالمحافظة.

* قرابة المليوني زائر قبل الكورونا*
ويوضح القس ثاؤفيلس القمص متى أن "قرابة مليوني شخص من المسلمين والمسيحيين كانوا يزورون المكان بدءا من أواخر مايو أيار وأوائل يونيو حزيران كل عام ليقتفوا أثر العائلة المقدسة".
لكن ونظرا للقيود المفروضة لمواجهة كورونا تقول سلطات الكنيسة إن "عددا محدودا فقط يُسمح له بالزيارة".
كما لا يُسمح بنصب خيام حول الكنيسة، وبدلاً من ذلك يستأجر الناس غرفا في مباني سكنية قريبة.وبُنيت الكنيسة عام 328 ميلادية وهي منحوتة بشكل كامل في باطن الجبل.
وتقول السلطات الصحية إن مصر "سجلت حتى الآن ما يربو على 273 ألف إصابة بكوفيد-19 من بينهم ما يزيد على 15600 وفاة".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق