اغلاق

توزيع حواسيب على معلمي يانوح جث ضمن مشروع ‘ صندوق أدوات رقمي لكل معلم‘

في إطار مشروع "صندوق أدوات رقمي لكل معلم" صندوق أثينا يوزع، من خلال شركة مفعيل، حواسيب dynabook على المعلمين في ثلاث مدارس في قرية يانوح جت .


تصوير: ألون أمير

ووصل مندوبو شركة مفعيل، الوكيل الرسمي للعلامة التجارية Toshiba –dynabook في إسرائيل، ومزودة الحواسيب لصندوق أثينا الذي يعمل من أجل تمكين المعلمين في إسرائيل، هذا الأسبوع إلى القرية الدرزية يانوح جت للمشاركة في احتفال خاص قاموا خلاله بتوزيع حواسيب نقالة على عشرات المعلمين في ثلاثة مدارس أساسية في المجلس المحلي يانوح جت، وقد أقيم الاحتفال بالتعاون مع صندوق أثينا وهستدروت المعلمين وبنك مساد ووزارة التعليم، المساهمون الرئيسيون في مشروع الصندوق على اسم طوفا ميلباور، إضافة إلى مفعال هبايس والمجلس المحلي يانوح جت.
عقد الاحتفال بحضور رئيس المجلس المحلي السيد معضاد سعد، ومسؤولون كبار آخرون من بينهم اوري بن اري – مؤسس ورئيس صندوق أثينا، ونيف يوسيفون – مدير المبيعات في شركة مفعيل، ومندوبون عن وزارة التعليم، وهستدروت المعلمين وبنك مساد والعديد من الضيوف الكبار.
أقيم صندوق أثينا قبل 15 سنة بهدف تمكين المعلمين في إسرائيل. وقد بدأ الصندوق بالتعاون مع شركة مفعيل منذ نحو 10 سنوات من أجل منح المعلمين "صندوق أدوات رقمي". وذلك بهدف تطوير المعلمين ودعم عملهم بالشكل الأمثل ليتوافق مع معايير عصر التكنولوجياً. ويشمل "صندوق الأدوات الرقمي" حاسوباً نقالاً من شركة dynabook (مع ثلاث سنوات كفالة ودعم تقني) وبرنامج إرشاد من 120 ساعة. وقد اختيرت شركة dynabook عام 2020 العلامة الأسرع نمواً وإحدى أكبر ثلاث شركات في مجال الحواسيب النقالة في إسرائيل.
يحصل المعلمون في يوم توزيع الحواسيب على إرشاد أولي حول الحاسوب وبرامجه، ويحصلون في وقت لاحق على 120 ساعة استكمال تربوية شاملة حول التعلم الرقمي وطرق التعليم المختلفة. وقد تم حتى الآن في إطار مشروع "صندوق الأدوات الرقمي" في إسرائيل توزيع أكثر من 28 ألف حاسوب محمول في 172 سلطة محلية ضمن هذا المشروع الهام.
راز دربي، مدير عام شركة مفعيل: "نحن فخورون بتعاوننا مع صندوق أثينا منذ نحو عقد من الزمان. في السنة الأخيرة واجه نظام التعليم في البلاد التحدي الأكبر في تاريخه، الأمر الذي أكد على أهمية امتلاك المعلمين أدوات رقمية مهنية. نحن في شركة مفعيل مسرورون بقدرتنا على مساعدة ودعم آلاف المعلمين في أنحاء البلاد وتزويدهم بحواسيب موثوقة وعالية الجودة وبأعلى المواصفات".
اوري بن آري، رئيس ومؤسس صندوق أثينا: "للتقنيات المتطورة أهمية كبرى في مجال التعلم والتعليم في القرن الواحد والعشرين، وفي تقليص الفجوات الرقمية بين المعلمين والطلاب الذين تعتبر البيئة الرقمية جزءاً من عالمهم. يعمل مشروع صندوق أثينا على تحسين تجربة التعلم والتعليم حتى في مجال التعليم الخاص، إضافة إلى تعزيز التواصل مع الطالبات والطلاب".

 



 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق