اغلاق

‘ فرحة العمر ووداع مؤثر لزملاء مقاعد الدراسة ‘ : عَمال الزرازير تخرج الفوج الـ 32 من طلابها

في أجواء رائعة وبهيجة ، نظمت مدرسة عمال بيت زرازير الشاملة ، والتي يديرها المربي فؤاد غدير ، حفل تخريج لكوكبة من طلابها. وأقيم حفل تخريج الفوج الـ 32 والذي
Loading the player...

حضره الأهالي ، ودعا اليه مدير المدرسة المربي فؤاد غدير ورئيس مجلس الزرازير المحلي أمير مزاريب ، في قاعة التلال السبعة في شفاعمرو.

"الطلاب مروا بسنة عصيبة بسبب جائحة كورونا "
وقال أحمد طربيه من الزرازير، خلال حديثه لمراسلة موقع بانيت وقناة هلا: "اتمنى للطلاب التفوق والنجاح في حياتهم المستقبلية، وأمل بوصولهم جميعا إلى الجامعات، كما أن الطلاب مروا بسنة عصيبة بسبب جائحة كورونا والتعلم عن بعد. لكن برغم هذه الظروف استطاع الطلاب الحصول على نسبة نجاح مرتفعة جدا".
 وعن حضور الأهالي في حفل التخرج، قال أحمد طربيه: "بلا شك ان هناك تجاوب من قبل الأهالي والطلاب في حفلات التخرج، لأن هذه الحفلات بمثابة متنفس للطلاب التعبير عن فرحتهم بهذا اليوم بعد سنين من الدراسة والتعب وهي محطة عبور لحياة أخرى".

"أنا متأثرة كثيرا لفراق زملاء وزميلات مقاعد الدراسة "
من ناحيتها عبرت الطالبة مونو جواميس عن فرحتها بتخرحها، قائلة: "الحمد لله لقد أنهينا 12 عاما من الدراسة، الآن ننتقل إلى حياة جديدة وأعيننا نحو مستقبل أفضل. إلا أنني متأثرة كثيرا لفراق زملاء وزميلات مقاعد الدراسة فبعد 12 عاما سويا سيكون لكل واحد منا حياته الجديدة".

"حفل مبهر للغاية ورائع "
أما الطالبة الخريجة تيماء غريفات، فقالت: "اتمنى للطلاب النجاح والتوفيق في حياتهم الجديدة، كما أنني بعد المدرسة أريد أن أتعلم موظفة بنك. وفي هذه المناسبة أود شكر والدي وجميع الأهالي الذين تعبوا وربوا جيلا من الخريجين".
من جهتها عبرت الطالبة الخريجة، دولام نعيم عن فرحتها بالتخرج، قائلة: "إن حفل التخرج مبهر للغاية ورائع، واريد أن اشكر في هذه اللحظات معلمي المدرسة الذين قدموا لنا الكثير".

"أيام الدراسة هي أجمل أيام العمر "
من ناحيته، قال الطالب الخريج علي سيف الدين: "إن هذا الشعور لا يوصف، ونحن نتحسر على أيام الدراسة التي مضت والتي هي أجمل أيام العمر. بعد  التخرج سوف اعمل على تقوية لغتي العبرية وتجهيز نفسي لدراسة الصيدلة ان شاء الله".
من جانبها، قالت منى نصار، إحدى أمهات الطلبة: " اتمنى ان تكون طريق الطلبة مسهلة في المستقبل، اتمنى لهم التوفيق والنجاح واكمال دراستهم الجامعية والاكاديمية".

"فرحة واحساس باجتياز مرحلة مهمة من حياة الطلاب"
اما داليا عمارية، فقالت: "اتمنى للطلاب حياة جديدة مليئة بالنجاحات ومستقبلا مزهرا".
من ناحيته، قال المربي مهند مزاريب: "ان حفلة التخرج هي حق لطلابنا الخريجين، وهي فرحة واحساس باجتياز مرحلة مهمة من حياة الطلاب. اتمنى لطلابنا النجاح والتوفيق في مستقبلهم".
ختاما قال اسماعيل كعبية: "اتمنى للطلاب فرحة سعيدة، وهي خطوة مهمة من خطوات النجاح. فقد انهى الطلاب 12 سنة تدريسية، كانت اخر سنة فيها صعبة بسبب جائحة كورونا. اتمنى أن نراهم بالجامعات ومؤسسات التعليم العالي".

 
احمد طربية


شادية غريفات


منى نصار


مهند مزاريب


ريم مزاريب


تيماء غريفات


دولام نعيم


داليا عمارية


مونو جواميس


اسماعيل كعبية


علي  سيف الدين

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق