اغلاق

ماذا جرى في لقاء اتحاد شفاعمرو وعيروني طبريا؟ احداث ووقائع

وصلت الى ستاد عيلوط لأنني كنت على ثقة بأن مباراة الاختبار بين اتحاد ابناء شفاعمرو وعيروني طبريا ليست مثل كل مباراة ، وستكون حافلة بالإثارة والندية. الاقبال الجماهيري


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما


على هذه المباراة  كان متوقعا، وخاصة من جمهور الفريق الازرق الذي تجاوز الفي مشجع من شفاعمرو وحدها، والعشرات من جمهور طبريا والمدن والقرى العربية المجاورة.
فريق عيروني طبريا اسند مهمة التدريب للاعب عيدان فايتسمان ، الذي يعرفه جمهور الدرجة الاولى في المنطقة الشمالية بأنه يتواجد في معظم المواقف التي تثير انتباه وغضب الجمهور.
في المباراة لعب فايتسمان كعادته في خط الدفاع ، وفريقه اسند مهمة التدريب لمدرب ابناء سخنين سابقا الداد شابيط الذي جلس على دكة احتياط طبريا دون ان يقف على الخطوط ،بينما التعليمات كانت تصدر عن شخص اخر لم اتعرف على هويته ، وهو الذي كانت يوصل المعلومة لفايتسمان.
الدقيقة 23 هجمة لشفاعمرو والكرة مع تامر ذياب واعترض طريقه لاعب طبريا عفيف نزال الذي سقط على الارض وشوهد تامر ذياب يحاول الوقوف ولكن وقوفه ظهر وكأنه داس على بطن عفيف نزال الذي زاد الطين بلة بتدحرجه على الارض تماما كما نشاهد في مباريات عالمية كثيرة. الغريب ان الحكم الرئيسي كان الاقرب للحدث ولم يطلق صافرته ، ولكنه شاهد الحكم الجانبي يلوح له ، ويهمس باذنه بضرورة ابعاد تامر ذياب . ولم تمر سوى دقيقة اخرى وهجمة للفريق الشفاعمري والكرة الطويلة كان فايتسمان الاقرب اليها وقام برفع رجله بدون بسبب واحمد ذياب يركض صوبه فأسقطه على الارض ، وشوهد الحكم يرفع له البطاقة الصفراء الثانية ليطرد هو الاخر من المباراة. وكأن الخطة التي تم اعدادها قد نجحت بالفعل  .وتدخل اللاعبون والاداريون وكلهم يوجهون اللوم للحكم على طرده لاعبين وترك الفريق يكمل الشوط الاول مع تسعة لاعبين.

ثلاث بطاقات حمراء اخرى في الشوط الثاني
ورغم النقص العددي حافظ لاعبو شفاعمرو على نتيجة التعادل السلبي حتى الدقيقة الثمانين ، عندما قاد علي خطيب هجمة لشفاعمرو وحدث صراع على الكرة مع مدافع من طبريا، ليصفر الحكم ويرفع بطاقة صفراء للاعب علي خطيب. في هذه الاثناء قلت لمن حولي هذه البطاقة مبالغ فيها ولا ضرورة لها وقد تكلف الفريق الشفاعمري غاليا، ويشهد على ذلك من سمعني!.
ولم تمر سوى ثلاث دقائق حتى حدث ما توقعته!. هجمة لشفاعمرو واربع تصويبات نحو مرمى طبريا ، وظهر وكأن الكرة لمست يد لاعب من طبريا والحكم يلوح بالاستمرار مما افقد لاعبي شفاعمرو صوابهم وانهالوا على الحكم بالعتاب واللوم . واذا به يرفع البطاقة الحمراء لعلي خطيب وهو اللاعب الثالث الذي اقدم الحكم على طرده.
الحكم اعلن عن اضافة ست دقائق وخلالها ابعد صهيب نصار لمخالفة على لاعب طبريا، واحتسب ضربة جزاء في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع لطبريا الا انها لم تنفذ ، لكون الحكم ابعد المدافع الشفاعمري احمد يونس ليوقف المباراة لان عدد اللاعبين الشفاعمريين لا يسمح له بمواصلة اللعب. ولم تنفذ ضربة الجزاء وليعلن وقفها، على ان تبت اللجنة السلوكية في مصير هذه المباراة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة محلية
اغلاق