اغلاق

تدشين ميدان ‘روتاري ستيلا مارس‘ في حيفا

عمم نادي " روتاري ستيلا مارس حيفا" ، بيانا صحفيا ، وصلت موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه: "في حدث تاريخي واستثنائي، قامت اليوم بلدية حيفا،


صور وصلتنا من ادارة نادي " روتاري ستيلا مارس "

ممثلة برئيسة البلدية د. عينات كاليش-روتم، ونادي روتاري ستيلا مارس حيفا، ممثلا برئيسه البروفيسور محمد وتد، بتدشين ميدان روتاري ستيلا مارس حيفا في أعالي  طريق ستيلا مارس قريبا من الفنار".

"يعد هذا الحدث شهادة تقدير للنادي"
وأضاف بيان  نادي " روتاري ستيلا مارس حيفا": "يأتي هذا الحدث بعد ان قدمت لجنة الأسماء في بلدية حيفا توصيةً للمجلس البلديّ بالموافقة على طلب نادي روتاري ستيلا بتسمية الميدان على اسم النادي.
ويعد هذا الحدث شهادة تقدير لكل ما يقدمه نادي روتاري ستيلا مارس حيفا من دعم للمجتمع الحيفاوي عامة، بكافة اطيافه، ضمن مشاريع اجتماعية، جماهيرية، وحتى دولية".
وتابع بيان  نادي " روتاري ستيلا مارس حيفا": " وشارك رئيسةَ البلدية ورئيسَ النادي، عميدُ روتاري إسرائيل المحامي د. ناحوم فرنكل. وفي كلمات القاها كل منهم، اثنوا جميعا على الدور الهام جدا الذي يقوم به نادي روتاري ستيلا مارس حيفا على نطاق حيفا والمنطقة، لا وبل على المستوى القطري أيضا.
ويُشار بهذا الصدد، ان المبادرة لتسمية ميدان روتاري ستيلا مارس قد جاءت من الرئيس المؤسس د. حاتم خوري في فترة رئاسته للنادي (2019-2018) متابعًا اياها عن كثب في السنوات التالية، لتُكلل هذه الجهود في السنة الروتارية الحالية، بجهد  مشترك مع رئيس النادي الحالي بروفيسور محمد وتد، وعضو النادي الغيور السيد انيس أرملي".

*إهداء رئيسة البلدية كتابين*
واشار بيان  نادي " روتاري ستيلا مارس حيفا": "لقد تضمن الحفل تقديم باقة ورد  وعلم النادي لرئيسة البلدية من قبل رئيس مسار المجتمع في النادي بسام ريناوي، كما قدّم الرئيس المؤسس  د. حاتم خوري الى رئيسة البلدية كتابين من تأليفه: اولهما كتاب توثيقي عن تأسيس النادي وإقامته، وثانيهما كتاب باللغة العبرية بعنوان "כשאבן נעשית מולדת" (عندما يصبح الحجر وطنا).
لقد أقيم نادي روتاري ستيلا مارس عام 2018 بمبادرة نائب رئيسة محكمة العدل العليا القاضي المتقاعد سليم جبران، على يد الرئيس المؤسس الدكتور حاتم خوري، حيث خلفته في رئاسة النادي عام 2019 المحامية ماريان ابي نادر، ومن ثم رئيس النادي الحالي البروفيسور محمد وتد. وفي عام 2021 سيترأس النادي المحامي وسام أسمر، يعقبه عام 2022 البروفيسور داوود بشوتي.
ويُشار بهذا السياق الى أن نادي روتاري ستيلا مارس هو اول نادي روتاري ناطق باللغة العربية في تاريخ مدينة حيفا، وهو ثاني اكبر نادي روتاري من بين خمسة نوادي في حيفا. ويتكون نادي روتاري ستيلا مارس من 58 عضوا، يمثّلون المجتمع الحيفاوي بأطيافه المختلفة، والذين يشغلون مناصب ومراتب علمية وعملية ريادية، كل في مجال عمله".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق