اغلاق

مرشّح الرئاسة الوحيد لمجلس المشهد المحلي لبانيت : ‘ مطلب الأهالي الأول حل مشكلة البناء ‘

تُغلق عند الساعة العاشرة من مساء اليوم، صناديق الاقتراع في بلدة المشهد، والتي تجري فيها اليوم الثلاثاء ، انتخابات استثنائية لانتخاب رئيس للمجلس المحلي، بعد استقالة
Loading the player...


رئيس المجلس وجيه سليمان .
ويترشح لرئاسة المجلس في المشهد مرشح واحد فقط، هو المربي عبد الفتاح حسن . ويبلغ العدد الكلي لاصحاب حق الاقتراع في المشهد 5955.

مراسل موقع بانيت وقناة هلا صالح معطي التقى بالمرشح الواحد والوحيد لرئاسة مجلس محلي المشهد ، بعد ظهر اليوم واجرى معه الحوار التالي :

بانيت :حدثنا عن الاجواء اليوم في قرية المشهد؟ 
 المربي عبد الفتاح حسن :"لا يوجد اتفاق تناوب، إنما يمكن تسميته اتفاق تفاهم بين السيد وجيه سليمان وبيني انا ، والأجواء اليوم في قرية المشهد في اعقاب هذا التفاهم هي أجواء مريحة جدا، بخلاف بعض القرى المجاورة لنا، فالمشهد بعد تفاهمٍ من هذا النوع تنعم بالامن والهدوء والسلام، وهذا ما يميز قريتنا".

بانيت :كيف هي نسبة الاقبال على التصويت اليوم؟
 المربي عبد الفتاح حسن:"إن اجواء يوم الانتخابات هي أجواء جيدة، لكن نسبة التصويت قليلة حتى الان، لكنني اتوقع انه خلال اليوم، وخلال ساعات المساء أن ترتفع النسبة، علما أنه ليس من الضرورة أن تكون هناك نسبة تصويت معينة يجب أن تجتازها لكي تصبح رئيسا لمجلس محلي".

بانيت : هل ترى أن مدة عامين ونصف في رئاسة المجلس كافية لترك بصمة في قرية المشهد؟
 المربي عبد الفتاح حسن : "مدة عامين ونصف على رأس المجلس المحلي هي مدة ليست بالقليلة، ونحن قد عقدنا العزم أن نواصل العمل منذ اليوم الأول وأن نقوم بدراسة الوضع وتقييمه، للبدء بالعمل الجاد والصحيح لكي نقوم بنقل المشهد نقلة نوعية إلى الأمام في نهاية العامين والنصف".

بانيت : ما أكثر شيء يحتاجه اليوم أهالي قرية المشهد؟
 المربي عبد الفتاح حسن: "قرية المشهد، مثلها مثل باقي القرى العربية في البلاد، تعاني من اجحاف في مسطحات البناء، الكثير من الشبان يضطرون للانتقال للبلدان المجاورة للسكن هناك، لأنهم لا يملكون أرضا للبناء. فالمطلب الاول لأهالي قرية المشهد هو ايجاد حل لهذه المشكلة، وايجاد قطع ارض لكي يتمكن الشباب من البناء عليها".

بانيت : هل لديك رؤية مستقبلية لترشح مجددا لرئاسة المجلس؟
 المربي عبد الفتاح حسن: "انا شخصيا لا انظر كثيرا للمستقبل، أنا تركت ادارة مدرسة ثانوية في الناصرة بعد 30 عاما من العمل، واليوم أنا هنا من أجل خدمة أبناء بلدي، أمامي عامين ونصف لانجاز الكثير. اتمنى من الله وأسأل الله أن يوفقني في تحقيق الأمور التي خططت لها، وبعد هذين العامين والنصف نجلس ونفكر بالمستقبل".

بانيت : كلمة أخيرة توجهها لأهالي قرية المشهد.
 المربي عبد الفتاح حسن: "اشكر أهل بلدي، واتمنى أن أخدمكم بأمانة وإخلاص، ولا بد من تقديم كلمة شكر لزميلي والمرشح السابق وجيه سليمان لما قدمه للبلد، وكلمة شكر لكل من كانت امامه الفرصة مواتية للترشح هذه الفترة وترفع عن الترشح".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق