اغلاق

هؤلاء أسلافي: المرحوم المربي وديع صالح جبالي - أبو صالح

ما الفخر إلا لأهل العلم إنهمُ - على الهدى لمن استهدى أدلاءُ

 
الصور من المربي محمد صادق جبارة

وقًدْرُ كل امرئٍ ما كان يحسنهُ - والجاهلون لأهل العلم أعداء ُ
ففز بعلم ٍ تحيا به أبداً - الناس موتى وأهل العلم ِأحياء ُ

واجبٌ علينا أن نعطي المعلم ما يستحقه من الاحترام والتوقير، وهذا بحد ذاته رَدٌّ للجميل الذي أفاض به هذا المعلم علينا، وصدق من قال :" من علمني حرفاً كُنت له عبداً "، وحديثنا اليوم عن شخصية تربوية من خلال سلسلة " هؤلاء أسلافي " ، شخصية قضت أيامها في العلم والتعليم ... هذه الشخصية أضافت إلى العلم حسن الخلق .

وصدق الشاعرإِذ يقول :
لا تَحسَبنَّ العلم يَنَفعُ وحدهُ - إن لمْ يتوِّجْ رَبه ُ بخلاقِ

ذلكم الرجل، المرحوم وديع صالح جبالي " أبو صالح " رحمة الله عليه.
ولد وديع جبالي في بلدة الطيبة يوم 1931/10/24 م، تعلم في مدرستها الابتدائية حتى الصف السابع الابتدائي الذي هو نهاية المرحلة الابتدائية في نظام التعليم اّنذاك، ثم انتقل الى المدرسة الثانوية في طولكرم، حيث تعلم ّ الصّفَيْن الأول والثاني الثانويين، وبعدها انتقل الى مدرسة خضوري الزراعية في نفس المدينة.
لم يسعفه الحظ لإنهاء هذه المرحلة التعليمية بسبب حرب 1948التي كان في نتائجها أن ضُمت الطيبة الى دولة إسرائيل، وفي العاشر من شهر أيلول سنة 1949 عُين معلماَ في مدرسة عارة / عرعرة المشتركة مع زميلين كريمين من المدراء، هما المرحوم محمود يونس الناشف ( أبو خلدون ) والمرحوم المربي محمد إدريس، وذلك في ظروف بالغة الصعوبة من الناحية التعليمية والمعيشية لعدم وجود غرف للتدريس كافية ونقص في التجهيزات المدرسية.

في سنة 1952 م انتقل إلى مدرسة الطيرة الابتدائية، فعمل فيها لمدة سنتين ثم انتقل إلى مدرسة قلنسوة وعمل هناك عشر سنوات، بعدها انتقل الى مدرسة الطيبة " د" حيث عمل بها لمدة سنتين، ثم انتقل إلى مدرسة الطيبة "ج" حيث عمل بها كمعلم ونائبا للمدير ثم مديراً لمدة 23 سنة متتالية، وفي هذه الأثناء وفي بداية السبعينيات التحق بكلية بيت بيرل فجامعة تل ابيب اذ حصل على اللقب الثاني في التاريخ والتربية .

خرج للتقاعد في سنة 1999 م. أخلص الفقيد بعمله هذا لمدة ثمان وأربعين سنة، اذ آمن أن التربية والتعليم هما الخيار الأول، والأهم، كعامل حاسم في تقديم الأمم وتطورها، كما آمن بأن عمل المعلم المخلص هو من اقدس الأعمال ... توفي المربي وديع جبالي عام 2020 م .




المربي محمد صادق جبارة


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الطيبة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الطيبة والمنطقة
اغلاق