اغلاق

ام الفحم : ندوة أدبية لـ ‘ أنصار الضّاد ‘ بعنوان قراءات مضيئة

عقدت مؤسّسة " أنصار الضّاد "، وبرعاية من المركز الجماهيريّ في مدينة أمّ الفحم، النّدوة الأدبيّة الشّعريّة والنّثريّة؛ التي جاءت تحت عنوان " قراءات مضيئة "؛


صور وصلتنا من مؤسّسة "أنصار الضّاد"

في القاعة المدوّرة- المركز الجماهيريّ.
 وجاء في بيان صادر عن مؤسسة "أنصار الضاد"، وصلت موقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه: "ومن إشراقات هذه النّدوة: كلمة ترحيبيّة ألقاها الباحث د.محمّد عدنان بركات، وقراءات شعريّة مضيئة، ومشاركات نثريّة ترتبط بلغتنا العربيّة قدّمها شعراء وأدباء وكتّاب محلّيّين؛ أبرزهم: الشّاعر عبد الحيّ إغباريّة، والأديبة نبيهة جبارين، والشّاعر أمين زيد الكيلانيّ، والكاتب أحمد سليم محاميد، والشّاعرة ميساء الصّح، والشّاعرة إسراء محاميد، والشّاعرة فيروز محاميد، والشّاعر محمّد عثمان أبو بكر، والشّاعر سمير أبو الهيجا، والكاتب محمّد صبيح، والكاتبة ابتسام أبو شقرة. إضافة إلى عدد من محبّي اللّغة العربيّة والشّعر الأصيل".
واضاف بيان مؤسسة "أنصار الضاد" انه: "قد تُوِّجَت النّدوة بمجموعة من التّوصيات والنّقاط تصبّ في مصلحة العربيّة الغرّاء؛ ومن ذلك:التّمسّك باللّغة العربيّة أقلّها المعياريّة(الوسطى) واستخدامها(التّحدّث بها)، والابتعاد عن إدخال مفردات عبريّة أثناء الحديث باللّغة العربيّة وإيجاد بديل لتلك الكلمات..، وعقد جلسات مكثّفة من أجل تكثيف المشاركات في ندوات متنوّعة ومتجدّدة وما يرتبط بها من أمور تهدف إلى التّمسّك بهذه اللّغة الغرّاء...  وقد دعا د.بركات إلى تأسيس لجنة أطلق عليها "الوِفاق الأدبيّ والثّقافيّ" من أجل خدمة اللّغة العربيّة تحت أسس وأطر ومعايير ستُطرح قريبًا".



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق