اغلاق

تعيين بروفيسور سلمان زرقا منسقا لشؤون الكورونا

قرر وزير الصحة نيتسان هوروفيتس، اليوم الأربعاء، تعيين البروفيسور سلمان زرقا مدير مستشفى زيف في صفد منسقا لشؤون الكورونا. جاء تعيين زرقا بالتنسيق مع رئيس

الحكومة نفتالي بينيت، خلفا للبروفيسور نحمان آش الذي تم تعيينه مديرا عامتا لوزارة الصحة. 
جاء تعيين زرقا بالتنسيق ما بين هوروفيتس ورئيس الحكومة نفتالي بينيت، خلفا للبروفيسور نحمان آش الذي تم تعيينه مديرا عاما لوزارة الصحة.  
 يشغل بروفيسور زرقا منصب مدير عام مستشفى زيف في صفد منذ 7 سنوات، وهو عضو في "كابينيت خبراء ماغين إسرائيل"، وخريج كلية الطب في معهد التخنيون في حيفا. وزرقا هو عضو في كلية الطب في صفد التابعة لجامعة بار إيلان ، ومحاضر كبير في كلية العلوم الاجتماعية والصحة وقسم الطب العسكري في الجامعة العبرية.
وزير الصحة هوروفيتس قال : "لقد أظهرت الأسابيع القليلة الماضية أن تحدي الكورونا سيرافقنا لفترة طويلة قادمة، وعمل ‘ماغين إسرائيل‘ ضروري للحفاظ على الصحة العامة. ولا شك في أن الخبرة والمهارات الواسعة التي يجلبها معه البروفيسور زرقا ستكون مكسبًا كبيرًا لنا في وزارة الصحة ولجميع مواطني إسرائيل".

بيان وزارة الصحة
وجاء في بيان صادر عن الناطق بلسان وزارة الصحّة في المجتمع العربي، وصلت لموقع بانيت وصحيفة بانوراما نسخة عنه: "
أعلن وزير الصحّة، نيتسان هوروفيتس، اليوم (الأربعاء) بالتنسيق مع رئيس الحكومة، نفتالي بنيت، عن تعيين البروفيسور سلمان زرقا، مديرًا لـ"مغين يسرائيل" (منسّق شؤون الكورونا)، خلفًا للبروفيسور نحمان أش، الذي تولّى منصب مدير عام وزارة الصحّة مؤخرًا.
البروفيسور سلمان زرقا الذي شغل منصب المدير العام للمركز الطبي زيف -صفد في الـ7 سنوات الأخيرة وعضو في لجنة الخبراء في "مغين يسرائيل"، هو خرّيج كلية الطب في التخنيون وعضو في كلّية الطب في صفد التي تتبع لجامعة بار إيلان، ومحاضر كبير في كلية العلوم الاجتماعية والصحية وفي قسم الطب العسكري في الجامعة العبرية. كذلك يحمل البروفيسور زرقا شهادة الماجستير في علوم الأوبئة والصحة العامة من الجامعة العبرية وخرّيج كلية الأمن القومي. للبروفيسور زرقا اختصاصان: الصحة العامة والإدارة العامة.
وأشغل البروفيسور زرقا سابقًا منصب قائد مركز الخدمات الطبية في جيش الدفاع، وأقام وأشرف على مستشفى عسكري على الحدود السورية خلال حملة إنسانية خاصة قامت بها إسرائيل.
البروفيسور زرقا، وهو كولونيل احتياط في جيش الدفاع وابن الطائفة الدرزية كان قد اختير لإيقاد شعلة في عيد الاستقلال الـ71، بفضل نشاطه الذي يجسّد القيم الإسرائيلية المتمثلة في احترام الانسان وقيمة الحياة، وتفاني وإخلاص الطواقم الطبية في المستشفيات العامة في البلاد.
وقال وزير الصحّة، نيتسان هوروفيتس: "الأسابيع الأخيرة أوضحت لنا جيّدًا أن أزمة الكورونا سوف ترافقنا لمدة طويلة، ما يقوم به "مغين يسرائيل" هو أمر ضروري للمحافظة على الصحة العامة. لا يساورني أدنى شكّ بأن الخبرة والمهنية التي يتمتع بهما البروفيسور زرقا ستكونان خير مساهمة لنا جميعًا في وزارة الصحة والدولة أجمعين. نحن ومدير عام وزارة الصحة، البروفيسور أش، وكافة الجهات المختصة سوف نستمر في قيادة سياسة مهنية، مدروسة ومركّزة نضع خلالها المصلحة العامة وصحة كل فرد في الدولة نصب أعيننا".
أما المدير العام لوزارة الصحة، البروفيسور نحمان أش فقال: "اختيار البروفيسور زرقا لتولي منصب منسق شؤون الكورونا هو خطوة طبيعية وصائبة في هذه الفترة التي نواجه خلالها تزايد الإصابات بالمرض. أتمنى له التوفيق في منصبه الجديد وإنني على ثقة في أننا سنتعاون معًا بشكل كامل ".
من جهته قال البروفيسور زرقا: "أنا ممتن لثقة وزير الصحة، المدير العام ورئيس الحكومة. سأعمل من خلال التعاون التام مع الخبراء وأصحاب المناصب السياسية، أزمة الكورونا ليست أمرًا طبّيًا فحسب، يدور الحديث حول موضوع مركّب يتعلق بالأم القومي الدولة كلها. علينا أن نأخذ بالحسبان كافة الاعتبارات والتداعيات خلال التعامل مع الفيروس. أتقدم بالشكر للبروفيسور جامزو، والبروفيسور أش على عطائهما الكبير خلال تأدية عملهما كمنسقّين سابقين ". إلى هنا نص البيان.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق