اغلاق

المحكمة المركزية في القدس ترفض استئناف النيابة العامة وتقرر الافراج عن محمد اسعد كناعنة

رفضت المحكمة المركزية في القدس يوم الأحد, الموافق 18/7/2021 استئناف النيابة العامة الذي يطالب بتمديد اعتقال محمد أسعد كناعنة, عضو لجنة المتابعة والقيادي في


محمد كناعنة - صورة عممتها لجنة المتابعة 

أبناء البلد, وتحويله الى الاعتقال المنزلي وتقييدات أخرى.
وعمم مركز عدالة
تعقيب هيئة الدفاع عنه المتمثلة في المحاميان حسن جبارين وسوسن زهر عن مركز عدالة والمحامي بلال نعامنة من مؤسسة الضمير "ان جميع المنشورات التي قدمتها النيابة منشورات شرعية, معظمها دعم لأسرى اداريين تدعم النضالات ضد سياسة الاعتقالات الإدارية غير القانونية وأخرى ضد الاعتقالات السياسية , معظم المنشورات كُتبت عام 2018 تهاني وتبريكات لأسرى نالوا الافراج ولا تحتوي على أي مخالفات جنائية وحتى لو اقتنعت المحكمة بوجود أدلة على المخالفات التي تدعيها النيابة هذه المخالفات لا تصدق ابقاء محمد كناعنة قيد الاعتقال.
على ما يبدو أن قرار اعتقال السيد محمد كناعنة قرار عقابي على أثر الخطاب الذي ألقاه في الشيخ جراح وتهم التحريض ودعم الارهاب جميعها تهم ملفقة تم نسبها الى منشورات سياسية شرعية. هذه المحاولات الهشة بتفسير منشورات محمد كناعنة الى دعوات للعنف تنضم الى سياسات اسكات وردع القيادات العربية الفلسطينية والجمهور العربي الفلسطيني في النضال من أجل الحصول على حقوقهم بالإطار القانوني".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق