اغلاق

بعد أن حرموا منه السنة الماضية بسبب كورونا : أهالي دالية الكرمل وعسفيا متشوقون للعيد والأجواء رائعة

بهجة العيد حضرت أيضا في دالية الكرمل وعسفيا، اذ اكتظت محال بيع الملابس والحلويات والملاحم بالزبائن الذين يتجهزون لاستقبال العيد المبارك،
Loading the player...

يوم غد الثلاثاء... قناة هلا الفضائية التقت بعدد من أصحاب المحال والأهالي من الدالية وعسفيا ورصدت في التقرير التالي التجهيزات للعيد ..

" الناس متشوّقة للعيد "
وقالت مها وهبي من دالية الكرمل  : " أيام العيد تشتري الناس الملابس والزينة وألاحظ ان الزبائن ينوّعون في الألوان وخاصة الفاتحة " .
وتابعت مها :  " الكورونا أثرت على الوضع الاقتصادي ولكن الملفت أن الناس متشوقة للعيد وللّبس لان السنة الماضية حرموا من بهجة العيد  " .  

" أجواء جميلة "
بدوره رافي أبو سعدة من عسفيا : " بداية نقول للمحتفلين بالعيد كل عام وانتم بخير "
وعن تجهيزات العيد فقال : "الأجواء السنة جميلة جدا وأفضل من السنة الماضية واليوم نتجهز بشكل كبير ونزور المحلات التجارية "
منا حسيسي من دالية الكرمل أدلت بدلوها قائلة : " أجواء العيد جميلة جدا ونتمنى أن تبقى الناس بصحتها وتفرح بالأعياد دائما " .

"التجهيزات على قدم وساق"
بدوره قال رمزي أبو سعدة من عسفيا :" التجهيزات على قدم وساق ، وقد عايد أبناء عسفيا على بعضهم في لقاء جمع بين أبناء جميع الطوائف وهناك عائلات فقدت احبائها بسبب الكورونا والعيد يأتي عليهم بنقص معين ".  


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق