اغلاق

عارضة الازياء و الممثلة الاميركية صوفيا سيموند تتعرض للسرقة في اليونان

كشفت عارضة الازياء و الممثلة الاميركية من أصول مغربية صوفيا سيموند أنها تعرضت للسرقة خلال تواجدها في اليونان و تحديداً جزيرة ميكونوس حيث أنتقلت


عارضة الازياء و الممثلة الاميركية  صوفيا سيموند - تصوير: علاقات عامة

الى هناك بهدف السياحة مع احدى صديقاتها و خلال زيارتها صديق عربي مشترك في فيلا يقيم فيها تركت حقائبها و ذهبت لتناول طعام العشاء مع صديقتها .
وأضافت : "عدنا و فجأة وجدت حقيبتي غير مقفلة و كانت في داخلها مجوهرات أصطحبها معي لارتدائها في يومياتي و فوجئت بسرقة جزء من الذهب وحين سألت أصحاب المنزل و المتواجدين فيه عن مصير مجوهراتي لم يكن هناك اي توضيح فقررت اللجوء الى الشرطة" .
تابعت : "رفضوا منحي اي رقم هاتف او عنوان خاص بالشرطة و بعد ساعات و حين قررت المغادرة فوجئت مرة اخرى بإعادة جزء من المجوهرات المسروقة الى الحقيبة و تجاهل مالك الفيلا مطالبتي ببقية الذهب و البالغ ثمنه تقريباً 45 الف دولار أميركي" .
ختمت : "سافرت من ميكونوس لكن لن أسكت عن حقي و قريباً سوف القي الضوء بالاسماء على الضالعين في عملية السلب و السرقة ممكن ان تتحول الى قضية ضمن إطار عمل الانتربول الدولي و للحكاية تتمة ".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من فن اجنبي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
فن اجنبي
اغلاق