اغلاق

مع زيادة أعداد الوفيات جراء كورونا...مستشفى في تايلاند يستخدم حاويات لتخزين الجثث

بدأت مشرحة في مستشفى بالعاصمة التايلاندية بانكوك في تخزين الجثث في حاويات مبردة مع ارتفاع أعداد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا.
Loading the player...

 
لجأ مستشفى في تايلاند إلى إجراء اتخذه آخر مرة في أعقاب كارثة أمواج المد العاتية (تسونامي) عام 2004 حيث بدأ في تخزين الجثث في حاويات مبردة مع ارتفاع أعداد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا.
ففي مستشفى جامعة تاماسات بالقرب من العاصمة بانكوك، تتعامل المشرحة عادة مع ما يصل إلى سبع جثث يوميا. لكن بسبب الموجة الأخيرة من جائحة فيروس كورونا، أصبح على المشرحة الآن التعامل مع أكثر من 10 جثث في اليوم.

يقول فاروهات تور أودوم مدير المستشفى إنه لا توجد مساحة كافية في المشرحة لذلك اشترى المستشفى حاويتين لتخزين الجثث، مضيفا أن الحاوية الواحدة تكلف ما يعادل نحو 7600 دولار.
وأضاف فاروهات أن ما يقرب من 20 في المئة من الجثث التي يكون سبب وفاة أصحابها مجهولا في البداية يتبين لاحقا أنها مصابة بفيروس كورونا، مما يلقي بعبء ثقيل على المشرحة والطاقم الطبي.

وسجلت تايلاند يوم السبت عددا قياسيا في الوفيات اليومية بالفيروس عند 178 ليصل العدد الإجمالي للوفيات منذ ظهور الجائحة إلى 4857.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق