اغلاق

المربية غادة رباح : ‘ الحوار مع الابناء ووضعهم بالصورة يخفف كثيرا من الضغوطات التي تسببها الكورونا ‘

قالت المُدربة بمجال تطوير الذات، المربية غادة رباح جمّال: " في ظل تفشي طفرة دلتا ، في البلاد والعالم ، والتي اربكت مخططات الكثير من العائلات العربية التي كانت تُخطط
Loading the player...

للسفر الى خارج البلاد ، خلال العطلة الصيفية وقضاء اوقات عائلية ممتعة مع الاولاد ، خاصة بعد فترة الضغوطات النفسية والاجتماعية التي عاشتها هذه الأسر خلال فترة الاغلاقات المتواصلة. لا بد للأهل أن يتعاملوا بطريقة واعية مع الواقع الذي يفرضه تفشي طفرة دلتا، وعليهم مصارحة أبنائهم بحقيقة الوضع ووضعهم بصورة الموقف".

" على الاهل اشراك ابنائهم في الحوار ووضعهم بالصورة "
وأضافت المربية غادة رباح جمّال، خلال حديثها لقناة هلا وموقع بانيت : "على الاهل يجلسوا مع ابنائهم ويخبروهم بكيفية التغلب على الازمة المالية والازمة الصحية والاجتماعية التي فرضتها الكورونا والطفرة الجديدة، وان يناقشوا معهم كيفية اعداد خطة متوازنة للتغلب على الصعاب التي تفرضها الكورونا. هذا الامر من شأنه أن يخفف كثيرا من الضغوط النفسية والاجتماعية على الابناء والاهل، فمثلا: أن يخبروهم أن هناك خطورة بالسفر لخارج البلاد او ان هناك ضائقة مالية بسبب الجائحة، وما رأيكم بهذه البدائل او ما هي البدائل التي تقترحونها، وهكذا".

"علينا أن نتروى لمعرفة القرار النهائي بشأن افتتاح العام الدراسي الجديد"
وعن افتتاح العام الدراسي الجديد، قالت المربية غادة رباح جمّال: "ما زالت هناك ضبابية تكتنف مسألة افتتاح العام الدراسي الجديد، ما زالت هناك مشاورات بين الوزارات بهذا الخصوص، لذلك نصيحتي للمربين والاهالي بعدم التسرع او اختلاق الاخبار والتروي لمعرفة القرار النهائي بشان افتتاح العام الدراسي".

"من واجبنا أن نوضح لأبنائنا أن هناك أمورا اهم من السفر"
وعن قضية السفر، اوضحت  المربية غادة رباح جمّال، خلال حديثها لقناة هلا وموقع بانيت: "لقد ارتبطت كلمة العطلة الصيفية بالسفر، لكن الآن من واجبنا أن نوضح لأبنائنا أن هناك أمورا اهم من السفر ، فسلامتنا وصحتنا هي الأهم، وان سعادتنا لا تقتصر على السفر  فقط ، فنحن بإمكاننا البقاء في البلاد وان نسعد أنفسنا بأمور بسيطة، وعلينا أن نشرح لأبنائنا أن هذه الجائحة جاءت لتعلمنا ترتيب أولوياتنا، وان هناك امور كنا نعتقد أننا لا نستطيع الاستغناء عنها وانها اساسية في حياتنا، لن ظروف الكورونا بينت لنا أنها ليست اساسية ويمكن الاستغناء عنها".

" الأزمات التي يمكن أن تخلقها الكورونا عابرة ، وعلينا الصبر والتروي"
وعن الازمات المالية او النفسية او الاجتماعية التي يمكن لعودة تفشي الكورونا من جديد أن يسببها داخل الاسر، قالت المربية غادة رباح جمّال: "يجب علينا أن ننظر إلى نصف الكأس المليء ولا ننظر إلى الامور نظرة سلبية، لذلك انصح الجميع بالتروي والصبر، فمهما تسببت لك الكورونا من ازمة ، فإن هذه الازمة عابرة، وسوف نتخطاها في يوم ما، لأن الازمات تحدث دائما داخل الاسر، والازمات عابرة ولا تسمتر مدى الحياة. وانصح الاهل والازواج الذين يمرون بأزمات بسبب الجائحة استشارة المختصين والخبراء، وانصح كذلك الازواج بأن يعبروا لبعضهم البعض عما يحدث معهم وبما يفكرون فهذا يخفف من الضغوط النفسية كثيرا".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق