اغلاق

الشرطة الإيطالية توقف شبكة لإصدار شهادات صحية مزيفة

أغلقت الشرطة الإيطالية عدة قنوات للتراسل عبر تطبيق تيليجرام كانت تمكن المستخدمين من شراء شهادات صحية مزيفة لكوفيد-19 تتيح لهم الحصول على مجموعة
الشرطة الإيطالية توقف شبكة لإصدار شهادات صحية مزيفة على تطبيق تيليجرام - تصوير رويترز
Loading the player...

 من الخدمات والقيام ببعض الأنشطة.
البطاقة التي تعرف باسم "التصريح الأخضر" هي تصريح رقمي أو ورقي يظهر ما إذا كان حاملها قد تلقى جرعة واحدة على الأقل من اللقاح المضاد لكوفيد-19، أو خضع لفحص يثبت خلوه من الفيروس أو تعافى لتوه منه.
واعتمدت حكومة ماريو دراجي فكرة التصريح في مسعى منها لتسريع وتيرة التطعيمات لمواجهة السلالة دلتا من فيروس كورونا، إلا أنه أدى إلى اندلاع احتجاجات لدى بعض من يرون أنها فكرة تقيد الحريات وتأتي وسيلة غير مباشرة لجعل اللقاحات إلزامية.
وقالت الشرطة في بيان إنها أغلقت 32 قناة تراسل عبر تيليجرام تعمل في أنحاء البلاد وتقدم تصريحات مزيفة لآلاف المشتركين.
وقال إيفانو جابرييلي ضابط الشرطة المكلف بالتحقيق إن هذه الشهادات الصحية المزيفة اجتذبت للأسف الآلاف من الإيطاليين الذين يبحثون عن تصريح أخضر مزيف. وأضاف أن تكلفة التصريح المزيف الواحد تصل إلى ما بين 150 و500 يورو، وخضع أربعة أشخاص للتحقيق.
وتدفع قيمة تلك التصريحات في صورة عملات رقمية أو قسائم تسوق عبر الإنترنت.
وبدءا من السادس من أغسطس آب، أصبح التصريح مطلوبا لمرتادي الصالات الرياضية وحمامات السباحة والمتاحف ودور العرض السينمائي ودخول المطاعم ذات الصالات المغلقة. وابتداء من الأول من سبتمبر أيلول سيكون إلزاميا أيضا على طلبة الجامعات وللسفر بالقطارات والطائرات والسفن والحافلات.
وسجلت إيطاليا أكثر من 128200 وفاة منذ تفشي الجائحة في البلاد في فبراير شباط من العام الماضي، وهي ثاني أعلى حصيلة وفيات في أوروبا وثامن أعلى حصيلة في العالم. وسجلت البلاد 4.4 مليون إصابة بالفيروس حتى الآن.
إلا أن العديد من الإيطاليين لا يزالون مترددين في الحصول على اللقاح، رغم عودة أعداد الإصابات التي يجري إخضاعها للعلاج في المستشفيات للارتفاع.
وحصل نحو 66 في المئة من الإيطاليين على جرعة واحدة على الأقل من اللقاح المضاد لكوفيد-19، في حين استكمل نحو 55 في المئة منهم حصوله على الجرعة الكاملة. وبحسب وزارة الصحة، جرى تحميل نحو 20 مليون تصريح أخضر في حين أن تعداد السكان يقارب 60 مليونا في إيطاليا.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالمي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالمي
اغلاق