اغلاق

شاهدوا : الشرطة الاسرائيلية تسلم الأردن مقتنيات جنود اردنيين سقطوا في حرب الأيام الستة في القدس

بدأت الشرطة الاسرائيلية بعملية تشخيص عظام تم العثور عليها خلال اعمال بنى تحتنية في منطقة " تل الذخيرة " في القدس. وقال متحدث بلسان الشرطة في بيان

 
تصوير الشرطة الاسرائيلية

وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما " ان محققي التشخيص والبحث الجنائي، عثروا في الاسبوعين الاخيرين على أغراض مختلفة من فترة حرب الايام الستة والتي تم التعامل معها بحساسية وحذر ".
وأعلنت الشرطة أنها " عثرت خلال الحفريات على أسلحة وذخيرة، التي تمت صناعتها في شهر كانون الاول من عام 1956 والتي استخدمها الجيش الاردني خلال المعارك في المكان عام 1967، كما عثرت الشرطة الاسرائيلية على خوذ ومعدات عسكرية شخصية ومجوهرات" .
وأفادت الشرطة الاسرائيلية " انه تم نقل العظام الى معهد الطب العدلي، واليوم تم تسليم ما عثر عليه خلال الحفريات للجانب الاردني بحضور ممثل عن الجيش الاسرائيلي ".

" العثور على رفات جندي أردني "
وكانت مصادر اعلامية قد تحدثت عن العثور على رفات جندي اردني في المكان، يوم أمس.
وقالت نفس المصادر :" عثر عُمال التنقيب في منطقة تل الذخيرة على رفات جندي أردني في المنطقة وبجوارها خنجر وأعيرة نارية وساعة وبعض الممتلكات الشخصية الأخرى ".
وقالت مصادر اعلامية " إن هذه الرفات تعود لعنصر في الجيش الأردني استشهد قبل 54 عاما في حرب النكسة عام 1967 ".
وتعتبر منطقة تل الذخيرة في القدس موقعًا عسكريًا في الجزء الشمالي من القدس الشرقية، وموقعًا لأحد أشرس المعارك في حرب 1967.
ويزور التلة حوالي 200 الف زائر كل عام، بمن فيهم 80 الف جندي إسرائيلي،كما أنها تعتبر مركز التجنيد الرئيسي للمظليين في الجيش الإسرائيلي.
وليست هذه المرة الأولى التي يعثر فيها على رفات شهداء من الجيش العربي في منطقة القدس.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق