اغلاق

ناميبيا تبيع 57 فيلا من أصل 170 فى مزاد بسبب الجفاف

أعلنت ناميبيا عن بيع ثلث الفيلة البالغ عددها 170 فيلا التى طرحتها للبيع بهدف خفض أعداد هذه الحيوانات بسبب الجفاف والمواجهات مع السكّان، وأفادت وزارة البيئة في


صورة للتوضيح فقط - تصوير: Zoran Kolundzija - istock

ناميبيا، بأن خطة ناميبيا لبيع أفيال "عالية القيمة" للمشترين المحليين والأجانب عبر المزاد قد ضمنت مبيعات ثلث فقط من 170 حيوانا معروضة للبيع.
وقالت ناميبيا إن المزاد ساعدها على تحقيق توازن بين الحفاظ على الأفيال وإدارة المخاطر التي تشكلها عندما تتعدى على الأراضي التي يستخدمها السكان ، لكن دعاة الحفاظ على البيئة شككوا في مزاعم الحكومة بوجود صراع بين الأفيال، وجنت الحكومة من عملية البيع هذه 5,9 ملايين دولار محلي (400 ألف دولار أمريكي)، وفق ما نشرته وكالة "رويترز" للأنباء.
فيما وقع أكثر من 100 ألف شخص على عريضة عبر الإنترنت تدين المزاد، وقال المتحدث باسم الوزارة روميو مويوندا، لرويترز، إن الدعاية السلبية ربما أثرت على الطلب على الأفيال ، مع القدرة على تحمل التكاليف أو عدم استيفاء المشترين لشروط البيع.

وأضاف: "كنا نأمل في بيع كل الفيلة البالغ عددها 170 حتى لو كانت لمشتري واحد بشرط أن تفي بالمتطلبات، والأفيال المتبقية ستبقى في موائلها الحالية في الوقت الحالي، وربما في المستقبل قد ندير مزادًا آخر إذا كان الوضع يقتضي ذلك"، ولجأت الحكومة إلى فكرة بيع هذه الحيوانات الحيّة بعد انتقادها على قتلها للحدّ من أعدادها، وتسببها في أزمات مع السكان.

وأرجع المتحدث باسم وزارة البيئة روميو مويوندا تدنّي نسبة الشراء إلى ضيق حال الشراة وظروف البيع، وقال في تصريحات: "هو مزاد ولا بدّ من موازنة الطلب والعرض وما من ضمانات لا للبائع ولا للشاري المحتمل"، مشيرا إلى أنه من الممكن أن يكون بعض الشراة المحتملين عدلوا عن رأيهم بسبب الضجّة السلبية التي أحاطت بعملية المزاد.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
كوكتيل +
اغلاق