اغلاق

سريلانكا تتجه لاستخدام نعوش رخيصة وصديقة للبيئة مع ارتفاع أعداد وفيات كوفيد-19

نفذ مسؤول محلي في مدينة سريلانكية فكرة راودته مع ارتفاع عدد الوفيات في بلاده وهي تصنيع نعوش من الورق المقوى (الكرتون) بدلا من النعوش الخشبية.
سريلانكا تتجه لاستخدام نعوش رخيصة وصديقة للبيئة مع ارتفاع أعداد وفيات كوفيد-19 - تصوير رويترز
Loading the player...

 داخل مصنع لإنتاج صناديق في مدينة دهيوالا ماونت لافينيا القريبة من العاصمة السريلانكية كولومبو، ينشغل العمال بتحضير منتج خاص وهو نعش من الورق المقوى (الكرتون).
النعش مصنع من ورق معاد تدويره وتقل تكلفته ست مرات عن أرخص نعش مصنع من الخشب، وذلك حسبما قال برييانتا ساهاباندو، المسؤول المحلي الذي أتى بالفكرة.

ومع تسجيل سريلانكا أعداد وفيات قياسية مؤخرا بسبب فيروس كورونا، أصبحت النعوش الكرتونية خيارا عمليا للأسر الفقيرة لارتفاع أسعار النعوش الخشبية كما أنها صديقة للبيئة.
وقال ساهاباندو إن 400 شخص في المتوسط يموتون كل يوم في البلاد لأسباب مختلفة وإنه لتصنيع 400 نعش لابد من تقطيع ما بين 250 إلى 300 شجرة وبالتالي تقدم بفكرته إلى لجنة الصحة بالمجلس المحلي للمدينة لمنع هذا التدمير البيئي.

ويمكن للنعش الكرتوني أن يحمل ما يصل إلى مئة كيلوجرام كما يمكن تصنيعه في خلال 30 دقيقة تقريبا.
هذه النعوش يطلبها الزبائن في الغالب من المجلس المحلي للمدينة الذي يسلمها لهم مقابل 4500 روبيه (22.50 دولار).

وقال ساهاباندو إن هذه العوش كانت تستخدم في البداية لضحايا كوفيد-19 لكن شعبيتها ازدادت في أوساط المهتمين بقضايا البيئة.
وسُلم 350 نعشا كرتونيا حتى الآن منذ بداية عام 2020 ويعمل المصنع حاليا على إنتاج 150 آخرين طلبهم المجلس المحلي.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من عالمي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالمي
اغلاق