اغلاق

بينيت يُجدد رفضه لإقامة دولة فلسطينية : ‘ حدوث ذلك خطأً ‘

أعلن رئيس الحكومة الإسرائيلي، نفتالي بينيت، امس الثلاثاء ، خلال مقابلات أجراها مع وسائل إعلام عبرية ، بعد يوم من اجتماعه بالرئيس المصري،عبد الفتاح السيسي، في

 
Photo by ABIR SULTAN/POOL/AFP via Getty Images)

مدينة شرم الشيخ ،  اعلن  معارضته لإقامةَ دولة فلسطينية، معتبراً أن "حدوث ذلك سيكون خطأً".
وأضاف نفتالي بينيت في حوارات مطولة لوسائل الاعلام العبرية ، بمناسبة مرور 100 يوم على توليه منصبه كرئيس للوزراء " أنه سيكون من الخطأ إحضار الوضع السيئ للغاية في غزة إلى الضفة الغربية، مستطردا "نعي أن لدينا جيران فلسطينيون، فإذا اعتنينا بظروف معيشتهم سيكون ذلك أفضل".

" لن نسمح لحماس بتكديس المزيد من الصواريخ في قطاع غزة "
ونقلت وسائل الاعلام العبرية عن نفتالي بينيت، قوله بشأن لقاء الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، إنه "ليس من المنطقي بالنسبة إليّ التحدث إلى رجل رفع دعوى قضائية ضد قادة الجيش الإسرائيلي في محكمة لاهاي".
تطرّق، بينين إلى اجتماع وزير الأمن بيني غانتس برئيس السلطة الفلسطينية أبي مازن، وعلّق بالقول إن "تصوّري مغاير لتصوّر وزير الأمن، على الرغم من أننا نعمل بانسجام".
وأضاف: "فيما يتعلق بالزيارة، فقد طلب غانتس ذلك لفترة طويلة لأنه تولى مسؤولية عملية التسوية في غزة واعتبرها أداة، ما جعلني أوافق عليها".


" منصور عباس ينصب اهتمامه بالقضايا المدنية  والاقتصادية "
وأشار إلى أن غانتس "أخذ على عاتقه مسؤولية التوصل إلى تسوية طويلة الأمد في غزة، إذا نجح ذلك، فليكن، وإلا فإن هناك بدائل أخرى"، وأوضح بينيت أن "حكومته لن تسمح لحركة حماس بتكديس مزيد من الصواريخ في قطاع غزة"، مهدِّداً بأنه إذا "لم تنجح التهدئة، فهناك بدائل إسرائيلية"، بحسب تعبيره، لكنه لم يحدِّدها.
وتابع أن "مهمتي رئيساً للوزراء الإسرائيلي هي منح الأمن والطمأنينة" للمواطنين  في إسرائيل، وخصوصاً المواطنين في منطقة غلاف غزة.
عن إطلاق الصواريخ من القطاع باتجاه المستوطنات المحاذية، قال بينيت: " قبل شهر من قيامي بتولي المنصب، أطلقت الصواريخ على القدس وتل أبيب ، وردا على سؤال حول امكانية القيام بحملة عسكرية في غزة ، وان كان بامكانه القيام بذلك ، مع وجود منصور عباس في الائتلاف الحكومي - " منصور عباس ينصب اهتمامه بالقضايا المدنية  والاقتصادية ، في محاولة لمساعدة المجتمع العربي ".
وأوضح بينيت قائلا بانه سيكون لديه ائتلاف حتى وإن قام بحملة عسكرية في غزة.

"تصور تجاري"
قال بينيت إن تصوره للعلاقات مع الفلسطينيين، "تصور تجاري"، وأضاف "إذا أنشأنا المزيد من الأعمال، والمزيد من التعزيز الاقتصادي، والمزيد من الاهتمام بالظروف المعيشية لكل من يعيش الضفة الغربية ، فذلك سيحسن الأوضاع".


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق