اغلاق

برشلونة يتعادل بشق الأنفس مع ضيفه غرناطة

احتاج برشلونة لهدف من ضربة رأس في الدقيقة الأخيرة للمدافع رونالد أراوخو ليدرك التعادل 1-1 مع ضيفه غرناطة المتواضع ويقتنص نقطة في دوري الدرجة الأولى


(Photo by LLUIS GENE/AFP via Getty Images)

الإسباني لكرة القدم يوم الاثنين.
وفي حضور 27 ألف متفرج فقط من 40 ألف مشجع يمكنهم مشاهدة المباراة من ملعب كامب نو، نجح دومينجوس دوارتي في إسكات هذه الجماهير بعد 85 ثانية فقط وذلك عندما ارتقى ليحول تمريرة سيرجيو اسكوديرو على القائم البعيد بضربة رأس في المرمى.

وسدد سيرجيو روبرتو في القائم بتسديدة مباشرة منتصف الشوط الأول، حيث كان برشلونة يسعى للعودة للمباراة.
وأجبر أراوخو حارس الضيوف لويس ماكسيميانو على التصدي لمحاولة خطيرة في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول، حيث أرسل لاعبو النادي القطالوني 54 تمريرة عرضية إجمالا داخل منطقة جزاء غرناطة خلال 90 دقيقة.

ودفع المدرب الهولندي رونالد كومان بمواطنه المهاجم لوك دي يونج مع بداية الشوط الثاني للقيام بدور المهاجم الصريح وانضم إليه جيرار بيكي قلب الدفاع كرأس حربة ثان قبل النهاية بربع ساعة مع زيادة سعي أصحاب الأرض لإدراك التعادل.

وأهدر دي يونج فرصة من مدى قريب، لتبدو وكأنها ليلة محبطة أخرى لبرشلونة.

لكن ضربة رأس أراوخو القادم من أوروجواي اقتنصت نقطة لبرشلونة في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للمباراة بعد تمريرة عرضية من البديل جافي (17 عاما).
ويحتل برشلونة المركز السابع بثماني نقاط من أربع مباريات، متأخرا بفارق خمس نقاط عن ريال مدريد المتصدر الذي خاض خمس مباريات.
وقال كومان بحسرة "لقد أضاعوا (غرناطة) الوقت بمجرد تسجيل هدفهم. لم يكن هناك الكثير من المساحة للعب الكرات القصيرة والمتقنة، حيث دافع المنافس بكثافة في الخلف.

"كانت هناك مساحات في الأطراف لإرسال تمريرات عرضية، ونملك لاعبين طوال القامة وهذا ما اعتمدنا عليه. على الأقل نجحنا في التعادل رغم فقد نقطتين".

وظل غرناطة بدون أي انتصار في المركز 17 بثلاث نقاط من خمس مباريات.

 


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق