اغلاق

أزمة الـ ‘ أكمو‘ : رجل في الخمسينات من عمره مات في مستشفى بالشمال – لان الاطباء لم يجدوا له جهاز

ذكرت وسائل اعلام عبرية ، ان رجلا يبلغ من العمر 53 عاما ، والذي لم يكن مصابا بكورونا وصل إلى أحد مستشفيات الشمال بحالة حرجة بعد إصابته بنوبة قلبية ، واحتاج


صورة للتوضيح فقط - تصوير: Akiromaru

 إلى  جهاز "اكمو"  - (جهاز القلب والرئة الاصطناعي)،  لكن لم يتوفر له جهاز في المستشفى ، وحاول المستشفى العثور على جهاز شاغر في مكان آخر ليتم علاجه - ولكن دون جدوى ، وبعد بضع ساعات اضطر الطاقم الطبي لاعلان وفاته ، بعد اجراء عمليات إنعاش له .
وكان مدراء المستشفيات في البلاد  قد اعربوا خلال اجتماع مع كبار المسؤولين في وزارة الصحة بمن فيهم مدير عام الوزارة  البروفيسور نحمان آش ، عن قلقهم من  الوضع في مستشفيات البلاد ، اذ يتحدث الاطباء عن نقص حاد في اجهزة " اكمو " -  (جهاز القلب والرئة الاصطناعي)   وكذلك عن نقص في القوى العاملة  التي يمكنها التعامل مع هذا الجهاز ،  والحديث يدور عن جهاز يتم وصل مرضى بحالة خطيرة به ، ويستبدل  هذا الجهاز عمل الرئتين وأحيانًا القلب .

 "الطواقم منهكة"
قال مدراء المستشفيات خلال الاجتماع  ان "الطواقم منهكة" وطالبوا باضافة اجهزة "اكمو".
وأضاف احد الاطباء :"  أن العمر  هو عامل حاسم في قرار ربط مريض بجهاز " اكمو " ،  من حيث العمر ، يعد 65 رقمًا صعبًا عند اتخاذ قرار بوصله بجهاز " اكمو "  أم لا. قبل بضعة أسابيع ،قمت بعلاج مريض يبلغ من العمر 66 عامًا ، وكنت أعلم أنه لن يحصل على "أكمو"  لأنه تجاوز السن بالفعل. علمنا أنه مهما حدث ، فلن تتم الموافقة على وصله بجهاز  " اكمو " " .

"المشكلة ليست فقط في الأجهزة  فقط ، بل في الطواقم الطبية التي يمكنها التعامل مع  أجهزة " اكمو " "
 واردف الطبيب :" لا تكمن المشكلة في الأجهزة  فقط ، بل في الطاقم الطبي الذي يمكنه التعامل مع  أجهزة " اكمو "  ،  نعلم في المستشفى أن أي شخص يزيد عمره عن 65 عامًا لن يتلقى " اكمو"  حتى لو اضطر إلى ذلك.
لاننا نعرف انه في كثير من الأحيان لن يبقوا على قيد الحياة حتى لو كانوا مرتبطين بـ جهاز " اكمو " ، . لا توجد فرصة كبيرة حقًا  لمن هم فوق سن 65 ، ولكن بالتأكيد إذا كان لدينا المزيد من الأجهزة والاطباء ، فربما نربط المزيد من الأشخاص ونفكر في توصيل المزيد من الأشخاص.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق