اغلاق

هدف رونالدو في الوقت الضائع يقود يونايتد للفوز على فياريال

مانشستر (إنجلترا) (رويترز) - أحرز كريستيانو رونالدو هدفا في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدل الضائع ليقلب مانشستر يونايتد تأخره إلى انتصار 2-1 على فياريال


(Photo by Laurence Griffiths/Getty Images)

 باستاد أولد ترافورد في المجموعة السادسة بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء.
وفي ليلة أصبح فيها رونالدو الأكثر مشاركة في مباريات في البطولة أنقذ المهاجم البرتغالي البالغ عمره 36 عاما مدربه أولي جونار سولشار من نتيجة مخيبة.
وقال المدرب النرويجي "عندما يكون كريستيانو موجودا على أرض الملعب فهذا يعني أنك تملك فرصة.
"إنه رائع أمام المرمى حقا. فوز ثمين للفريق ولروح الفريق".
وتأخر يونايتد في الدقيقة 53 بهدف باكو ألكاسير لكنه أدرك التعادل بتسديدة مباشرة مذهلة من أليكس تيليس.
وكاد يونايتد أن يتعثر مرة أخرى بعد خسارته ثلاث مرات في آخر أربع مباريات منها الهزيمة في بيرن أمام يانج بويز في المباراة الأولى.
ولفترة طويلة من المباراة بدا أن تحقيق فياريال مفاجأة كان ممكنا حيث كان الطرف الأفضل أمام المرمى وربما أنهى الشوط الأول متقدما بفارق كبير.
وتغلب فياريال على يونايتد بركلات الترجيح في نهائي الدوري الأوروبي الموسم الماضي ولعب فريق المدرب أوناي إيمري بتنظيم رائع وقدرة على الانطلاق في هجمات مرتدة خطيرة شكلت العديد من المشاكل ليونايتد.

* شوط أول صعب

وفي ظل غياب آرون وان بيساكا وهاري مجواير ولوك شو ظهرت المساحات بسهولة في دفاع يونايتد في الشوط الأول في ظل معاناة دييجو دالوت.
وأزعج أرنو دانجوما نظيره دالوت وسدد كرة أنقذها ديفيد دي خيا.
وأرسل دانجوما تمريرة عرضية حولها ألكاسير بضربة رأس أبعدها دي خيا من على خط المرمى وبعد خطأ من رفائيل فاران انفرد ألكاسير لكنها أطاح بالكرة خارج الملعب.
وبعد إهدار تلك الفرص انتزع فياريال تقدما مستحقا من هجمة مرتدة أنهاها ألكاسير في المرمى بعد تمريرة دانجوما العرضية المنخفضة.
وأدرك يونايتد التعادل عند مرور ساعة من اللعب عندما لعب برونو فرنانديز ركلة حرة إلى تيليس الذي سددها مباشرة في الشباك بشكل مذهل.
وأهدر إدينسون كافاني فرصة خطف الفوز ليونايتد عندما أطاح بكرة بضربة رأس عند القائم البعيد ثم نجا صاحب الأرض من هدف مؤكد من بولاي ديا.
وأرسل البديل فريد تمريرة عرضية إلى رونالدو الذي لعبها بضربة رأس إلى جيسي لينجارد ليهيأها للمهاجم البرتغالي الذي سددها في المرمى.
واحتفلت الجماهير في أولد ترافورد وحصل رونالدو على إنذار لخلع القميص.
ويتصدر أتلانتا الإيطالي المجموعة بأربع نقاط متقدما بنقطة واحدة على يانج بويز ويونايتد فيما يأتي فياريال في المركز الأخير بنقطة واحدة.
وقال باو توريس مدافع فياريال "نشعر بالألم. المباراة كانت انتهت وكان علينا حسمها لكننا فشلنا. نحن بحاجة للتعلم من ذلك. كنا أكثر هيمنة وانتزعنا التقدم وصنعنا العديد من الفرص وكنا أفضل من يونايتد في أولد ترافورد".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق