اغلاق

مبابي لا يستبعد البقاء في باريس، لكن ريال مدريد متفائل بضمه

باريس (تقرير رويترز) - راوغ كيليان مبابي مهاجم فرنسا يوم الثلاثاء الصحفيين ردا على سؤال بشأن احتمال رحيله عن باريس سان جيرمان عندما ينتهي عقده في نهاية


(Photo by Jeroen Meuwsen/BSR Agency/Getty Images)

  الموسم، لكن فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد أبدى تفاؤله بشأن انتقال النجم البارز إلى العملاق الإسباني.
وطلب اللاعب البالغ عمره 22 عاما من ناديه السماح له بالانضمام إلى ريال مدريد قبل انطلاق الموسم الحالي لكن العملاق الفرنسي رفض أكثر من عرض من نظيره الإسباني.
وردا على سؤال حول رغبته في الرحيل الصيف المقبل، قال مبابي لصحيفة ليكيب الرياضية اليومية الفرنسية "أمضيت في كرة القدم فترة كافية الآن لأعرف أن حقيقة الأمس ليست بالضرورة حقيقة اليوم أو الغد.
"إذا قيل لي أن ميسي سيلعب في باريس سان جيرمان، لما كنت أصدق ذلك، لذلك لا تعرف أبدا ما الذي يمكن أن يحدث".
لكن بيريز أبلغ صحيفة (إلديبيت) الإسبانية يوم الاثنين أن ناديه يرغب في الإعلان عن أخبار بخصوص مبابي في يناير كانون الثاني وقال "نتمنى أن يتم الاتفاق على كل شيء في الأول من يناير".
وتسببت تعليقات بيريز في رد فعل غاضب من ليوناردو المدير الرياضي لباريس سان جيرمان.
وقال المسؤول البرازيلي لصحيفة ليكيب "هذا الأمر مستمر على مدار عامين. أريد تذكيركم أن الانتقالات مغلقة، ونحن نلعب خلال الموسم".
وأضاف "هناك مباريات، ولا يمكن لريال مدريد أن يواصل التصرف بهذه الطريقة. يجب إيقاف ذلك. كيليان لاعب في باريس سان جيرمان والنادي يريد استمرار هذه العلاقة".
ويشكل مبابي وليونيل ميسي ونيمار ما يعتبره البعض أخطر ثلاثي هجومي في كرة القدم على مستوى الأندية لكن هذا الثلاثي يعاني للانسجام وأظهر مبابي إحباطه من عدم تعاون اللاعب البرازيلي.
وقلل ماوريسيو بوكيتينو مدرب باريس سان جيرمان من شأن خلاف بين مبابي ونيمار خلال الفوز 2-صفر على مونبلييه الشهر الماضي.
وذكرت تقارير فرنسية أن مبابي لم يكن سعيدا من نيمار بسبب عدم تمرير الكرة إليه، قبل أن يتحدث المهاجم الفرنسي الدولي إلى أحد زملائه على مقاعد البدلاء عن شعوره بعدم الرضا عن هذا التصرف.
وعن هذه الواقعة قال مبابي "نعم قلت ذلك. تحدث مثل هذه الأشياء طوال الوقت في كرة القدم.. لهذا السبب وبعدها مباشرة حين رأيت أن الموضوع بدأ يتصاعد تحدثت اليه.
"تبادلنا الكثير من الكلمات من هذا القبيل في الماضي وسنواصل القيام بذلك، لأننا نريد الفوز.
"لكن لا ينبغي أن تكون هناك أي مشاعر سلبية. لا يوجد استياء على الإطلاق لأنني أحترمه وأقدره".
ويرغب مبابي الآن في التركيز على كرة القدم.
وأضاف "في الوقت الحالي، مستقبلي ليس أولوية. أهدرت بالفعل الكثير من الطاقة هذا الصيف وكان الأمر مجهدا".وانضم مبابي لمنتخب فرنسا الذي يستعد لمواجهة بلجيكا في الدور قبل النهائي لدوري الأمم الأوروبية يوم الخميس ويتطلع مهاجم باريس سان جيرمان إلى نسيان خيبة الأمل في بطولة أوروبا.
وأهدر مبابي ركلة ترجيح أمام سويسرا ليخرج بطل العالم من دور الستة عشر وواجه اللاعب انتقادات لاذعة في فرنسا وإساءات عنصرية.
وقال "ما صدمني وقتها أن البعض سبني بكلمة قرد لإهدار ركلة ترجيح".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق