اغلاق

بانيت يفتح خزنة الكنابس في ظل احتدام الجدل حول القانون - متخصص : ‘ العرب أول المتضررين ‘

في ظل الحديث والجدل القائم بشان قانون " القنب الطبي " – " الكنابس " الذي صادقت عليه الهيئة العامة للكنيست بالقراءة التمهيدية، قبل أكثر من أسبوع،
Loading the player...

بعد أن صوتت القائمة العربية الموحدة برئاسة الدكتور منصور عباس، الى جانب القانون، والذي قالت انها " ستقوم بمتابعة كل مرحلة من مراحل تشريع القانون، وان التصويت عليه في القراءة التمهيدية ليس بالضرورة معناه التصويت مع القانون في القراءات التالية ".
موقع بانيت يقوم بمتابعة هذا الملف، اذ ينشر لكم اليوم فيديو وصورا لخزنة تحتوي على ادوية " الكنابس " في واحدة من الصيدليات المعتمدة لبيع " القنب الطبي "، علما انه عدد هذه الصيدليات محدود، ويتم الاحتفاظ بهذه الادوية مع أدوية اخرى، غالية الثمن، بخزنات محصنة.


" 150 طبيبا يملكون صلاحية باعطاء تصريح طبي للكنابس "
وكانت قناة هلا قد استضافت الصيدلي حاتم عمشة، مسؤول فرع لاصيدلة في شبكة " Be شوفرسال " الذي تحدث عن الجوانب الطبية لهذه الادوية .
وقال الصيدلي حاتم عمشة : " أنا كنت من مؤسسي قوانين " الكنابس " في البلاد ولدينا في شبكة الصيدليات بي والتي تضم 106 صيدليات هناك  7 صيدليات تبيع الكنابس ، ونتعامل مع الموضوع بشكل يومي " .
وتابع : " الكنابيس هو مادة طبية ، مثل أي ماد طبية أخرى ، والتعامل معه مثله مثل أي نوع مادة طبية أخرى ، الكنابس لديه سرعة في التأثير فهو يؤثر على المريض خلال ثوان معدودوة وخطورتها الإدمان وفقدان الوعي والتصرف بعنف بشكل لا ارادي " .
وعن من هو مخول باعطاء تصريح لاستعمال الكنابس قال الصيدلي حاتم عمشة  : " هناك اليوم ما يقارب ال 150 طبيبا الذين تعلموا عن الكنابس ولديهم الصلاحية باعطاء تصريح طبي لاستعمال الكنابس " .

" نسبة استعمال الكنابس لأغراض طبية منخفضة نسبيا  في المجتمع العربي "
وتابع الصيدلي حاتم عمشة : " في المجتمع العربي نسبة استعمال الكنابس لأغراض طبية منخفضة نسبيا والسبب في ذلك يعود الى النظرة المسبقة عن الكنابس في صفوف أبناء المجتمع العربي وأيضا ان قليل من الصبدليات في البلدات العربية تبيعه ".
وعن المرضى الذين يحتاجون الكنابس للعلاج قال : " المرضى الذين يشعرون بالام شديدة ومرضى السرطان ومرضى امراض الجهاز العصبي ومرضى فقدان الشهية ويستعمل الكنابس كتدخين او كزيوت " .
وأضاف الصيدلي حاتم عمشة : "  الوسط العربي هو أول من سيتضرر من تشريع الكنابس بهذه الطريقة فالقانون لا يضع هذه السموم الخطيرة تحت الرقابة وخاصة ان اول بند في القانون هو اخراج الكنابس من الصيدليات وبيعه خارجها " .


الصيدلي حاتم عمشة


تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق