اغلاق

مقدسيون: ‘ لن نسمح بالاعتداء على القبور بمقبرة اليوسفية ‘

تشهد مدينة القدس في الآونة الأخيرة توترا شديدا في محيط مقبرة اليوسفية المجاورة للمسجد الأقصى المبارك . وأعرب سكان المدينة العرب عن " إستيائهم الشديد من الأعمال


تصوير أهال

التي تقوم بها سلطة الطبيعة الإسرائيلية في أرض يعتبرونها وقفا إسلاميا تحتوي على بعض القبور للسكان المقدسيين ولجنود أردنيين تعرف بمنطقة صرح الشهيد " .
رئيس لجنة المقابر الإسلامية في القدس مصطفى ابو زهرة الذي تم إبعاده من قبل الشرطة لمدة أسبوع عن محيط اليوسفية قال "أن السلطات الإسرائيلية تعتدي على الجماجم وعظام الموتى المسلمين " .
وقد توجه السكان المقدسيون للمحكمة لوقف الأعمال في المكان والمحكمة رفضت هذا التوجه .
وتشهد منطقة اليوسفية القريبة من المسجد الأقصى المبارك مناوشات بين الشبان والأهالي الذين يصلون لتفقد قبور أهاليهم، وبين أفراد الشرطة التي عززت من تواجدها في المنطقة .

بلدية القدس :"
المكان متنزه ومنطقة عامة للجميع وليس مقبرة "
بدورها ، قالت بلدية القدس حول التطورات في منطقة اليوسفية " أن المكان متنزه ومنطقة عامة للجميع وليس مقبرة" .
وأوضح رئيس بلدية القدس موشيه ليؤن في بيان هام له :" كجزء من تطوير المتنزه بجوار سور البلدة القديمة، تم تنفيذ عمليات الترميم بتكلفة حوالي 20 مليون شيكل لصالح السكان الذين يعيشون في الحي الإسلامي وما حوله، وتضمن ذلك نقل محطة نفايات البلدة القديمة التي كانت موجودة هناك لأكثر من 40 عاما، وإضافة المقاعد والانارة لرفاهية السكان، كما وتم تجديد الأرصفة والأرضيات. بدأت الأعمال منذ عدة أشهر وقد حصلت على جميع التصاريح والموافقات اللازمة، بما في ذلك موافقة المحكمة اللوائية" .
وأضاف رئيس البلدية :" هذا المتنزه محدد كمنطقة عامة مفتوحة للجميع وليس كمقبرة ، ومع ذلك يجب التأكيد على أنه لم ولن يتضرر أي قبر أثناء الأشغال، ولا يوجد أي نية لإخراج أي قبر من مكانه حيث يتم تنفيذ أعمال التطوير بأقصى قدر من الحساسية، فقط بهدف تحسين نوعية حياة السكان المسلمين وإتاحة المكان لعشرات الآلاف من المصلين، كما هو الحال في جميع أنحاء البلدة القديمة " .



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق