اغلاق

دراسة بريطانية حديثة : ‘ أمراض اللثة تقلل فرص حملك ‘

كشفت دراسة بريطانية حديثة عن أهمية صحة الفم في تمتع المرأة بالخصوبة، حيث أشارت نتائج الدراسة إلى أن الإصابة بأمراض اللثة، تؤثر سلباً على خصوبة


صورة للتوضيح فقط - تصوير: ArtMarie - istock

 المرأة، وتقلل فرصها في الإنجاب.
الدراسة شملت 3737 امرأة حاملاً، اعتمد الباحثون على تحليل التخطيط للحمل ونتائج الحمل لـ3416 منهن، ووجدوا أن النساء المصابات بأمراض اللثة يستغرقن في المتوسط أكثر من سبعة أشهر حتى يصبحن حوامل، وهي فترة أطول من متوسط عدد الأشهر التي تستغرقها النساء غير المصابات بأمراض اللثة للحمل.

وأعزى الباحثون نتائج الدراسة إلى أن الالتهابات الناجمة عن أمراض اللثة يمكن أن تؤدي في النهاية إلى تدمير الأنسجة، كما يمكن أن تنتقل الالتهابات إلى الدورة الدموية، ليُصاب الجسم بأمراض متعددة، منها نقص الخصوبة، قد يؤدي في بعض الأحيان إلى الإصابة بعقم كامل.

ونصح الباحثون، النساء اللواتي يخططن للحمل، بضرورة الاهتمام بصحة الفم، وعلاج أمراض اللثة تحديداً، من أجل الحفاظ على مستوى خصوبتهن.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من بانيت توعية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
بانيت توعية
اغلاق