اغلاق

بأجواء مؤثرة: ثانوية خديجة تكرّم معلمي أم الفحم المتقاعدين

" شكراً معلمي " ، كان هذا عنوان الاحتفال التاريخي الذي نظمته مدرسة ثانوية خديجة النموذجية أمس السبت في مسرح وسينماتك أم الفحم، تكريماً للمعلمين


تصوير المعلمة سهى زلط مركزة التربية الاجتماعية وموجهة مجلس طالبات مدرسة خديجة الثانوية

المتقاعدين بمناسبة يوم المعلم الذي يُحتفى به الشهر الجاري.
شارك في الاحتفال أكثر من 100 معلم متقاعد كان لهم باع طويل في مدارس أم الفحم وغيرها، والذين تركوا بصمات جمّة في سلك التربية والتعليم وتنشئة أجيال ريادية على كآفة الأصعدة والمحافل.
هذا وافتتح الاحتفال الذي تولى عرافته الأستاذ حمزة كبها، بتلاوة عطرة قدّمها الشيخ نائل فواز، كما وتخلل كلمات عديدة، حيث تحدث، الأستاذ محمد أبو الياس – مدير المدرسة -، د.سمير محاميد – رئيس بلدية أم الفحم - ، فقرة زجلية قدّمها الأستاذ الشاعر فواز محاجنة. فيما ألقى كلمة المتقاعدين، المربي مصطفى ابراهيم محاميد – مدير المدرسة الأول - .
وأثنى المتحدثون على هذه المبادرة المميزة والغير مسبوقة لمدرسة خديجة الثانوية، مؤكدين على أن كل معلم يستحق التقدير على جهده وعطائه المتفاني.

عرض فيلم تعريفي بمدرسة خديجة الثانوية
وشمل الاحتفال بث كلمة مسجلة للمربي المعلم المتقاعد حمزة حسين، بالاضافة الى عرض فيلم تعريفي بمدرسة خديجة الثانوية، بالاضافة الى فقرة عرض فيلم قصير يضم صور المعلمين المتقاعدين وتفاصيل عملهم وخدمتهم في جهاز التربية والتعليم .
وختامًا صعد المتقاعدون على منصّة وخشبة المسرح في مشهد مؤثر لالتقاط صورة جماعية تاريخية، بالاضافة الى تكريمهم بدروع وهدايا، وسط تصفيق الحاضرين والتقاط الصور التذكارية.



















 











































































 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق