اغلاق

نساء يتظاهرن في عرابة :‘ نطالب النساء أن يقفن في وجه العنف ‘

أقيمت عصر أمس الخميس، مسيرات ووقفات احتجاجية في عدد من البلدات والمدن ، وذلك لإطلاق صرخة ضد تعنيف النساء في المجتمع العربي في البلاد ...واقيمت الوقفات
Loading the player...

الاحتجاجية في كل من حيفا، الجديدة-المكر، مجد الكروم ، دير حنا، كابول ، يافة الناصرة، عرابة وفي طلعة عارة.
وبالتوازي مع هذه النشاطات، أطلق ائتلاف حملة 16 يومًا لمناهضة العنف ضد النساء حملة رقمية على المنصات المختلفة للتوعية بالمظاهر المختلفة للعنف ضد النساء وللمطالبة بمجتمع عادل وخالٍ من مظاهر العنف والاضطهاد ضدهن. وتبدأ الحملة اليوم الخميس 25 نوفمبر، وتمتد نشاطاتها حتى 10 ديسمبر، وهو اليوم العالميّ لحقوق الإنسان.
قناة هلا تواجدت في الوقفة الاحتجاجية في عرابة ورصدت الاجواء فيها وعادت لنا بالتقرير التالي...

" يكفي عنف "
من جانبها ، قالت روز خطبا لقناة هلا :" يكفي عنف ، هذه أكثر رسالة نريد أن نوصلها للمجتمع العربي ، للمؤسسات وللمسؤولين الذين عليهم أن يقوموا بإيقاف العنف وحماية النساء " .
وعن أهمية مشاركتها في هذه الوقفة الاحتجاجية ، أوضحت لقناة هلا :" لأنني امرأة ، امرأة ناشطة اجتماعية في المجتمع ولأنني ضد العنف بجميع أشكاله ، العنف المخفي ، النفسي والاقتصادي . وبرأيي الشخصي هناك تقاعس في إيصال الرسالة للجهات التي التي يجب أن تصلها الرسالة من أجل وقف العنف ضد النساء " .

" نعمل على مدار السنة مع النساء والأمهات والشبيبة في الميدان للدفاع عن حقوق النساء "
فيما أوضحت بشرى عواد لقناة هلا أن " اليوم هو افتتاحية حملة الـ 16 يوما التي نهدف من خلالها الى تذكير الناس بالدفاع عن حقوق المرأة وعدم القتل ، ونحن نعمل على مدار السنة مع النساء والأمهات والشبيبة في الميدان . وهذه الحملة مهمة جدا من أجل الدفاع عن حقوق النساء لأن العنف بأنواعه وقتل النساء يزداد " .
وأضافت بشرى عواد في حديثها لقناة هلا :" نطالب بملاحقة القَتَلى والمسؤولين عن القتل ".

" المرأة أصبحت تُقتل في كل مكان "
أما سهير كناعنة فقد أكدت لقناة هلا " أقف هنا للمطالبة بحقوق المرأة ، حيث أن المرأة أصبحت تُقتل في كل مكان ، بتنا نخاف الخروج من البيت الى الشارع خوفا من تعرضنا لاطلاق نار . نقف هنا لنقول أننا لسنا ضعفاء بل نحن أقوياء وبامكاننا أن نكافح ونقاوم لنعيش حياة مريحة وسليمة " .
ووجهت سهير كناعنة رسالة للنساء قالت فيها :"  أدعو كل نساء عرابة ودير حنا وسخنين وكل نساء العالم أن تقف هذه الوقفة دائما وأن تقف دائما مع المرأة وضد العنف والقتل . وأوجه رسالة لكل من يحمل سلاحا ويحب العنف ويقتل أرواحا ويشعر الناس بالخوف أن يتوقف عما يقوم به وأن يفكر بأهله وعائلته قبل أن يقوم أعمال عنف في الناس " .

بحث جديد يكشف : نسبة النساء العربيات من ضمن النساء المقتولات في البلاد هو % 58
يشار الى أنه تزامنا مع حلول اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة ، الذي يصادف اليوم الخميس، عقد في مدينة اللد مؤتمر صحفي لنشر نتائج البحث الأخير الذي قامت به الباحثة المحاميّة شيرين بطشون ، والذي حمل عنوان " معالجة الشرطة لجرائم قتل النساء الفلسطينيات المواطنات في إسرائيل" ، كما وجرى خلال المؤتمر اضاءة المركز الجماهيري في اللد بأسماء النساء ضحايا جرائم القتل.

 وأشار البحث إلى أن :
- نسبة النساء الفلسطينيات من ضمن النساء المقتولات في إسرائيل تصل إلى % 58 ،
- ونسبتهن من بين مجمل الحالات التي تم فيها تقديم شكاوى سابقة للشرطة تبلغ % 73  ،
 - وإلى ذلك، فإن نسبة حالات قتل النساء العربيات التي لم يتم حلها تبلغ 84%.


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق