اغلاق

ضائقة السكن بالمجتمع العربي| نشطاء لـ بانيت: ‘هناك من يضطر لهجر بلدته والسكن بمكان اخر‘

تعتبر قضية الارض المسكن من أكثر القضايا الحارقة التي تواجه الشباب العربي في البلاد، خاصة في ظل مطالب بتوسيع المدن وادخال مسطحات بناء جديدة للخرائط الهيكلية في
Loading the player...

البلدات العربية.
من جانب أخر ، اشارت المعطيات إلى ارتفاع نسبة البطالة في صفوف الشباب العرب في البلاد، الامر الذي يثير القلق لدى كثير من المختصين والمسؤولين.
مراسل  موقع بانيت، قناة هلا الفضائية التقى على هامش مؤتمر اطلاق الخطة الخماسية للتطوير الاقتصادي والاجتماعي للمجتمع العربي ، الذي جرى مؤخرا، في كفر قاسم ، التقى مسؤولين ومختصين وسألهم عن رأيهم في هذه القضايا، لا سميا وان القائمين على الخطة الخماسية قد صرحوا بأن هذه الخطة ستحل جزءا من هذه القضايا الحارقة بالنسبة للشباب العربي.

"تم اغلاق صف بستان في كفرمصر لان الناس اضطرت لهجر البلدة والسكن في اماكن اخرى"
من جانبه، قال المحامي محمد يحيى، مدير قسم التطوير الاقتصادي في المجلس الاقليمي بستان المرج: "إن كل المجتمع العربي يعاني من الضائقة الاقتصادية، وفي المجلس الاقليمي بستان المرج، وبالتحديد في قرية كفر مصر، هناك 150 شابا تركوا القرية للعيش في الايجار، لدرجة انه تم اغلاق صف بستان في القرية لان الناس اضطرت لهجر البلدة والسكن في اماكن اخرى. لذلك لا بد من توسيع مناطق النفوذ، وتسهيل استصدار رخص في اللجان اللوائية والمحلية".
واضاف المحامي محمد يحيى: "يجب توفير اطر لبرامج غير منهجية، كما يجب الاستثمار في البشر قبل الحجر، خاصة وان 30% من شريحة الشباب في المجتمع العربي عاطلون عن العمل، وإذا لم يتم احتواؤهم في اطار معين فسيكون هناك خطر كبير، وكما قيل اذا لم نشغل الشباب ، فالشباب سيشغلوننا".

"شريحة الشباب من اهم القضايا التي تواجهنا "
من ناحيته، قال د. ثابت ابو راس ، مدير مشارك في مبادرات ابراهيم: "إن شريحة الشباب من اهم القضايا التي تواجهنا، من هناك يأتي العنف والجريمة، فالتجنيد لعصابات الاجرام يكون من شريحة الشباب التي ثلثها لا يعمل، لذلك يجب الاستثمار فيها، وهناك ميزانيات حكومية اعدت لذلك ، ارجو ان يتم تطبيقها على ارض الواقع، بحيث اننا نقلص من نسبة الانحراف نحو الجريمة".

"ننتظر رد وزارة الاسكان بما يخص اسعار القسائم الجديدة"
اما عاهد رحال رئيس المجلس الاقليمي البطوف ورئيس منتدى السلطات المحلية البدوية في الشمال، فقال لمراسل موقع بانيت وقناة هلا: "عند الحديث عن الضائقة السكنية، ففي الخطة الاقتصادية السابقة، استطاعوا ان يسوقوا حوالي 400 وحدة سكنية لثمانية مجالس محلية عربية، اما في هذه الخطة الخماسية الجديدة فسوف تتعدى 1200 وحدة سكنية".
واضاف رحال: "بما يخص اسعار القسائم الجديدة، فالاسعار كانت شبه مضاعفة، ونحن ننتظر رد وزارة الاسكان في هذا الخصوص. لكن الخطة الخماسية الجديدة تضمن العمل على هذا الموضوع".

"سيتم تسويق أكثر من 35 ألف وحدة سكنية في المجتمع العربي "
بدوره، قال حسان طوافرة، مدير عام سلطة التطوير والاقتصاد للمجتمع العربي: "من خلال خطة الاسكان، سيتم تسويق أكثر من 35 ألف وحدة سكنية في المجتمع العربي، والتي هي بالمقارنة مع السنوات الخمس السابقة هي 2-3 اضعاف. كما ان التغيير الذي حدث هو ان جميع البلدات العربية لديها خرائط هيكلية مفصلة، وبالتالي سيتم ادخال المزيد من الوحدات السكنية ضمن هذه المناطق المخططة والمفصلة. وكذلك سيكون تخفيضات في اسعار الوحدات السكنية في السنوات القادمة".

"القوانين المساعدة لتكاليف التطوير ما زال فيه اشكالية في المجتمع العربي"
من جهته، قال أمير بشارات- مدير سلطة المناطق الصناعية في النقب، خلال حديثه لمراسل موقع بانيت وقناة هلا: "ان الخطة الحكومية جاءت لاعطاء اجوبة حول ضائقة السكن في المجتمع العربي، من خلال تسويق اراض للازواج الشابة وغيرها، لكن هناك المشكلة في ان الدعم الحكومي الذي يعطى للسلطات المحلية لكي تطورالاراضي الخاصة ودعمها من ناحية التكاليف، لا يعطي إلا للسلطات المحلية التي فيها قانون مساعد، والقوانين المساعدة لتكاليف التطوير ما زال فيه اشكالية في المجتمع العربي".

"خطة حكومية للاستثمار في الشباب"
اما سليمان العمور، مدير مشارك في معهد النقب -أجيك، فتطرق خلال حديثه لمراسل موقع بانيت وقناة هلا، إلى بطالة الشباب في المجتمع العربي ، قائلا ومحذرا من "ان الشباب الذين لا عمل لهم، وليلهم كنهارهم ونهارهم كليلهم والذي يستيقظون ولا يدرون ما يفعلون، فإذا لم يتم الاستثمار بهم، واعداد برامج من اجلها، فهم سيشكلون خطرا على المجتمع، وبطالتهم تقودهم إلى عدم الانتماء لبلدهم، وبالتالي قد تجرهم إلى اماكن اخرى".
من ناحيتها، قالت رهام كيوف شخيدم، مسؤولة سلطة الشباب في وزارة المساواة الاجتماعية: " ان الخطة الحكومية الجديدة فيها ميزانيات مخصصة للشباب فقط، ومن اجل الاستثمار فيهم، خاصة عندما ينهون المرحلة الثانوية ويقفزون إلى العالم الواسع".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق