اغلاق

الأمير تشارلز يسافر إلى باربادوس للاحتفال بتأسيس جمهورية

بريدج تاون (رويترز) - سافر الأمير تشارلز إلى باربادوس في الوقت الذي تستعد فيه الدولة الواقعة في منطقة الكاريبي للاحتفال يوم الاثنين بمناسبة تحولها إلى جمهورية وعزل


 الأمير تشارلز - (Photo by Daniel Leal - WPA Pool/Getty Images)

 الملكة باعتبارها دولة ذات سيادة، بعد حوالي 400 عام منذ وصول السفن الإنجليزية لأول مرة.
وحصلت باربادوس على استقلالها عن بريطانيا عام 1966 لكنها أبقت على الملكة إليزابيث بصفتها صاحبة السيادة الرسمية. وستحل محلها رئيسة من بربادوس في حفل تنصيب يقام عندما تحتفل البلاد بعيد الاستقلال غدا الثلاثاء.
والتخلص من بقايا النظام الاستعماري الذي امتد‭‭ ‬‬ذات يوم ليشمل جميع أرجاء العالم لن يكون له تأثير مباشر على اقتصاد بربادوس أو العلاقات التجارية.
وسيلقي الأمير تشارلز كلمة بعد منتصف ليل الثلاثاء مباشرة، يقول فيها إن الكثير من العلاقات بين البلدين سيظل كما هو، ويتضمن ذلك "الروابط التي لا تعد ولا تحصى بين شعوب بلدينا، والتي من خلالها تتدفق مشاعر الإعجاب والمودة والتعاون وأيضا الفرص"
ويقول قصر باكنجهام إن الأمر متروك لشعب باربادوس للبت فيه.
وستكون هذه هي المرة الأولى منذ ثلاثة عقود التي يتم فيها عزل الملكة من رئاسة الدولة. وأعلنت موريشيوس، وهي جزيرة في المحيط الهندي، نفسها جمهورية في عام 1992.
وسيبدأ الاحتفال في وقت متأخر من يوم الاثنين ويمتد إلى يوم الثلاثاء عندما يتم تنصيب ساندرا ماسون كأول رئيسة للبلاد والتي ستلعب دورا رمزيا إلى حد كبير خلف رئيسة الوزراء ميا موتلي.
وتشغل ماسون حاليا منصب الحاكم العام، ممثل الملكة في بربادوس.
وقد يدفع هذا التحول إلى مناقشة مقترحات مماثلة في المستعمرات البريطانية السابقة الأخرى التي تخضع لسيادة الملكة إليزابيث، والتي تشمل جامايكا وأستراليا وكندا.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق