اغلاق

شركة أزياء من الأرجنتين تحول أكياس الرمل الطفلي إلى حقائب يد

تقوم شركة أزياء أرجنتينية بإعادة تدوير أكياس من خيش البلاستيك لنقل الرمل الطفلي إلى أحذية وحقائب يد وحقائب سفر بهدف التصدي لظاهرة الاحتباس الحراري
شركة أزياء من الأرجنتين تحول أكياس الرمل الطفلي إلى حقائب يد - تصوير رويترز
Loading the player...

التي تؤدي إلى تغير المناخ في العالم.
هذه الأكياس المصنوعة من خيش البلاستيك لنقل الرمل الطفلي هي مصدر الإلهام الجديد الذي وجدته شركة أزياء أرجنتينية في مكان غير متوقع .. منطقة حقول فاكا مويرتا للنفط والغاز الصخريين التي تستخدم تلك الأكياس .

و تقوم الشركة بإعادة تدوير الأكياس لصناعة الأحذية وحقائب اليد وحقائب السفر.

الشقيقات الثلاث اللاتي أسسن شركة فراكينج ديزاين استوحين اسمها من عملية التكسير المستخدمة في استخراج النفط والغاز ويقمن بمعالجة الأكياس البلاستيكية الضخمة بخلطها بمخلفات الجلد.

وقالت أورنيلا باسيلوتا مصممة الأزياء وإحدى الأخوات الثلاث اللائي تشاركن مع شركات الطاقة في المنطقة إن "البئر الواحدة تستخدم ما بين 30 إلى 40 ألف طن من الرمل. وهو ما يعني نحو 26500 كيس".

وأضافت أن نحو 40 أسرة تشارك الآن في سلسلة الإنتاج وأن البلاستيك المعاد تدويره "يعادل نحو 1100 شجرة كانت مطلوبة لامتصاص ثاني أكسيد الكربون الذي كان سينبعث من حرق هذه الأكياس لو أُحرقت"، مشيرة إلى أن شركة فراكينج ديزاين مهتمة بالتصدي لظاهرة الاحتباس الحراري التي تؤدي إلى تغير المناخ في العالم.

وأوضحت باسيلوتا أن الشركة تستخدم الآن عشرة بالمئة فقط مما تخلفه بئر واحدة ، مما يعني أنه ما زال أمامهن عمل كثير للاستمرار في التوسع في هذا المشروع.

وتستخدم صناعة النفط والغاز في منطقة فاكا مويرتا، وهي تكوين ضخم من الصخر الطفلي، آلافا من هذه الأكياس والتي لا يعاد تدويرها في الأغلب بل تحرق مما يولد انبعاثات ملوثة.

وجاءت الشقيقات الثلاث إلى هذه المنطقة بالصدفة عندما كن يسافرن في باتاجونيا بحثا عن صوف الماعز (الموهير).


صور من الفيديو - تصوير رويترز


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق