اغلاق

تشابي يتجرع الهزيمة الأولى كمدرب لبرشلونة بفضل هدف خوانمي

برشلونة (تقرير رويترز) - أحرز خوانمي هدفا متأخرا لريال بيتيس ليلحق ببرشلونة الخسارة 1-صفر في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم السبت، وينهي شهر


(Photo by Pedro Salado/Quality Sport Images/Getty Images)

عسل المدرب تشابي هرنانديز في النادي بعدما تلقى أول هزيمة منذ عودته إلى كامب نو قبل ثلاثة أسابيع.
وهذا أول انتصار لريال بيتيس على برشلونة منذ أكثر من ثلاثة أعوام ليتقدم للمركز الثالث برصيد 30 نقطة متأخرا بفارق ست نقاط عن ريال مدريد المتصدر الذي سيلعب في وقت لاحق يوم السبت على أرض ريال سوسيداد فيما يحتل برشلونة المركز السابع برصيد 23 نقطة.
ومع استعداد برشلونة لخوض مباراة حاسمة في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء المقبل خارج أرضه أمام بايرن ميونيخ، أراح تشابي ثلاثة من أبرز لاعبيه هم جيرار بيكي وفرينكي دي يونج وعثمان ديمبلي، لكن هذا القرار جاء بنتائج عكسية.

وكانت هجمات بيتيس المرتدة خطيرة ونجح خوانمي، الذي ألغى له الحكم هدفا في وقت سابق بعد الاستعانة بتقنية حكم الفيديو المساعد بداعي التسلل، في هز شباك الحارس مارك-أندريه تير شتيجن بعد تمريرة جيدة من سيرجيو كنالس.
وقال تشابي للصحفيين "لقد سجلوا عندما كنا نلعب أفضل، لا يمكن أن نسمح بحدوث مثل هذه النوعية من الهجمات المرتدة. هذه الهزيمة مؤلمة. نحن نلعب على أرضنا وقدمنا أداء جيدا في الشوط الثاني.
"نحن بحاجة للأداء بشكل أفضل لكنني أعتقد أننا كنا نستحق أكثر من ذلك. كان عقابا غير عادل بعد تقديم مباراة جيدة".
وفي ظل جلوس ديمبلي على مقاعد البدلاء، احتاج برشلونة لفيليب كوتينيو ليبدأ المباراة، لكنها كانت ليلة اخرى مخيبة للآمال للاعب البرازيلي الذي فشل في صنع أي فرص.
وشارك ديمبلي بدلا منه قبل مرور ساعة من البداية بقليل وقد سمع كوتينيو صيحات الاستهجان من الجماهير في جميع أنحاء الملعب أثناء استبداله.
وكان بيتيس الطرف الأفضل لحين مشاركة ديمبلي الذي غير المباراة. وكاد أن يسجل في أربع مناسبات على الأقل وكان يقود هجوم برشلونة حتى فاجأ بيتيس أصحاب الأرض بهدف الفوز.
وركض كنالس من الناحية اليمنى بينما كان كريستيان تيو وخوانمي في الوسط في وضع ثلاثة لاعبين ضد ثلاثة مدافعين متأخرين وبعيدا عن مراكزهم. وانتظر كنالس لحين دخول تيو منطقة الجزاء ومرر له الكرة بالقرب من نقطة الجزاء.
وبدوره مرر تيو الكرة إلى خوانمي في الناحية اليسرى ليسدد الأخير الكرة في المرمى من مدى قريب.

وأصيب برشلونة للقلق في الشوط الأول عندما أصيب جابي (17 عاما) في مؤخرة رأسه إثر تسديدة من هيكتور بيليرين مما تسبب في استبداله.

وقال النادي القطالوني "تم نقل جابي إلى المستشفى بعدما أصيب بالدوار خلال المباراة إثر ضربة في الرأس".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق