اغلاق

مقتل 5 في ميانمار بعد اقتحام سيارة لقوات الأمن احتجاجا في يانجون

ذكر موقع ميانمار ناو للأخبار المحلية إن خمسة محتجين قُتلوا واعتقلت السلطات 15 على الأقل بعد أن اقتحمت سيارة لقوات الأمن في ميانمار احتجاجا مناهضا للانقلاب صباح يوم


(Photo by STR/AFP via Getty Images)

الأحد في يانجون وصدمت محتجين.

وقال شهود في موقع الحادث لرويترز إن العشرات أصيبوا. وأظهرت صور ومقاطع مصورة نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي اقتحام سيارة للاحتجاج وصدمها للمحتجين وجثثا ملقاة على الطريق.

وجرى تنظيم احتجاج آخر في يانجون بعد ظهر يوم الأحد على الرغم من أحداث العنف التي وقعت صباحا.

وتتواصل الاحتجاجات المناهضة للجيش رغم مقتل ما يربو على 1300 شخص منذ انقلاب الأول من فبراير شباط. وغالبا ما تكون الاحتجاجات المتفرقة عبارة عن مجموعات صغيرة تعبر عن معارضتها للإطاحة بالحكومة المنتخبة بقيادة أونج سان سو تشي الحائزة على جائزة نوبل وعودة الحكم العسكري.

وصدمت سيارة الاحتجاج في يانجون، كبرى مدن ميانمار، بعد دقائق من انطلاقه وقال شهود لرويترز إن الشرطة ألقت القبض على عدة أشخاص.

وقال محتج، طلب عدم نشر اسمه لأسباب أمنية، لرويترز عبر الهاتف "تلقيت دفعة وسقطت على الأرض أمام شاحنة. ضربني جندي ببندقيته لكنني دفعته إلى الخلف. ثم أطلق النار نحوي على الفور بينما كنت أركض. لحسن الحظ نجوت".

وقال شاهدان إن سيارة مدنية يستقلها جنود صدمت الحشد من الخلف وطاردت المتظاهرين وأصيب البعض بجروح خطيرة في الرأس وفقدوا الوعي.

ولم يرد متحدث باسم المجلس العسكري الحاكم على المكالمات الهاتفية التي تطلب التعليق يوم الأحد.

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير سها جادو)

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق