اغلاق

رئيس الوزراء نفتالي بينيت يلتقي السفير الأمريكي

إلتقى رئيس الوزراء نفتالي بينيت مساء أمس لأول مرة السفير الأمريكي الجديد توماس ريتشارد نايدس في مكتبه في القدس . وأوقد رئيس الوزراء والسفير

 
صور من مكتب رئيس الحكومة

 في مستهل لقائهما الشمعة الثامنة لعيد حانوكا.
وقال رئيس الوزراء بينيت: "أود أن اهنئك يا سعادة السفير. اهلا وسهلا بك في أورشليم.
لم أستطع التفكير في فرصة افضل من الشمعة الثامنة لعيد حانوكا. هذا العيد هو رمز للنور ولاستطاعة النور الانتصار على الظلام. وهنأ تماما، قبل ألفي عام، حارب المكابيون عدوا اكبر منهم بكثير ولكننا انتصرنا. قد انتصرنا لأننا حاربنا من أجل الخير والحرية.
والآن، بكل فخر واعتزاز، أقف هنا كرئيس حكومة إسرائيل، إلى جانب أقرب صديقة لنا ألا وهي الولايات المتحدة.

قد قيل مرات عديدة للغاية إننا نشاطر قيما مشتركة. هذه ليست كليشة. نقول ذلك كثيرا ولكن ببساطة هذه هي الحقيقة العميقة: نشاطر اكثر القيم اساسا، وهي قيم الحرية.
الشعب اليهودي هو رمز للحرية في الولايات المتحدة، الذي قدمت الديمقراطية والحرية للعالم أجمع. إنها قدمت قيم النوايا الحسنة والتعاون وعمل الخير. 
 
سنحيي الاسبوع المقبل مرور ستة أشهر على تشكيل الحكومة الجديدة. عندنا شكلناها سميناها "حكومة الرغبة الحسنة والروح الطيبة" وهده الروح الطيبة لا تسود داخل الحكومة فحسب بل أيضا بيننا وبين الولايات المتحدة.

أشكر الرئيس بايدن وإدارته على الصداقة الحارة والانفتاح ومنطلقهم لترميم دعم الحزبين الأمريكيين لإسرائيل، كي لن يقتصر هذا الدعم على حزب واحد فقط.

أعلم أننا سننجز معا الكثير من الاشياء الكبيرة. أرحب بوصولك مرة آخرى إلى إسرائيل وأتمنى لك النجاح، با صديقي".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق