اغلاق

متطوعون يشمرّون عن سواعدهم ويُنظفون احد الشواطئ في عكا

شارك عدد من المتطوعين في الأيام الأخيرة، وتحت رعاية جمعية الامل، في اليوم العالمي لتنظيف شواطئ البحار . وقام المتطوعون بتنظيف مقطع من شاطئ عكا
Loading the player...

الجنوبي .
وقد قَدِم المتطوعون من عكا ومن خارجها، وهم يرتدون لباسا موحدا كتب عليه  " البحر فرح وسعادة " . وقال القائمون على هذا النشاط انه من الضروري العمل بشكل متواصل على توعية الأطفال والطلاب بامور وقضايا البيئة المحيطة بهم .
مراسلة قناة هلا موقع بانيت بيداء أبو رحال انضمت للمتطوعين ، وأعدت لنا التقرير التالي ..
 
يقول الناشط عمار بيرومي من عكا عن النشاط على شاطئ البحر : "شارك في تنظيف الشاطئ كل من فرقة الامل، فرقة الفنار من عكا، وطلاب من مدرسة اورط حلمي الشافعي، وفرقة متطوعين من جميع الفئات العمرية. من المهم ان نرفع الوعي في مجال التطوع للمحافظة على نظافة البيئة فليس من المفهوم ضمناً ان تشارك مجموعة من المتطوعين بتنظيف الشاطئ من دون أي مقابل، لذلك يجب تعزيز روح التطوع في أبنائنا لكي يقوموا بكل ما يلزم من اجل الحفاظ على بيئتنا نظيفة وصحية ".

" هدفنا الأساسي من هذه المبادرة هو زيادة الانتماء والعطاء في المجتمع العربي للبيئة البحرية "
من جانبه، قال الناشط البيئي عبد نمارنة من شفاعمرو:" فرقة الامل هي التي قامت بهذه المبادرة بالتعاون مع بلدية عكا. هدفنا الأساسي من هذه المبادرة هو زيادة الانتماء والعطاء في المجتمع العربي للبيئة البحرية والمساهمة في تعميق التعاون والمشاركة بين المواطنين. البحر هو جزء من بيئتنا وحياتنا وتاريخنا ، لذلك من المفترض ان نحافظ على بيئتنا البحرية. من المهم ايضاً ان يكون للجيل الشاب مفهوم أكبر واوسع بخصوص هذا الامر وان يبادروا بالتطوع للحفاظ على شاطئهم".

وأضافت المتطوعة سميرة أبو دبوس من عكا: "انا لست فقط مشاركة في هذه المبادرة بل متطوعة دائمة في الجمعية. برأيي ان الحفاظ على شواطئنا هو امر مهم للغاية لكل عربي ويهودي. لدينا اليوم وعي بالنسبة للتطوع من اجل الحفاظ على البيئة، فقد بدأت الناس بتشجيع أولادها على المحافظة على نظافة البيئة".

من جانبها ، قالت فريال زكور من عكا: "انه لأمر مفرح ان نرى هذا الجيل الشاب يقوم بالتطوع من اجل المحافظة على نظافة البيئة".
وتابعت مرفت حركوش من عكا قائلةً: " حينما سمعت عن هذه الفعالية هرعت فوراً انا وعائلتي للتطوع لان الحفاظ على نظافة البحر هو امر مهم بالنسبة لنا. يجب على الاهل ان يزرعوا في أولادهم حب التطوع والوعي الكافي للحفاظ على البيئة".

"البحر هو ايضاً جزء لا يتجزأ من البيئة"
وقال شاكر أيوب من مجد الكروم": انا متطوع بيئي في جمعية الامل منذ 15 عاماً، ان امر البيئة يهمنا وبدأنا بالتطوع من اجل تحسين الأوضاع البيئية في مجد الكروم. البحر هو ايضاً جزء لا يتجزأ من البيئة لذلك من المهم المحافظة على نظافته. يجب ان يكون مجتمعنا مجتمعاً حضارياً يبنى على أفكار وقيم التطوع والمحافظة على البيئة وزرعها بأولادنا".

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق